بعد تحذيرات من تسلل حوثيين الى السعودية.. اليمن: جوازات المليشيات غير مقبولة في الحج

2017 05 18
2017 08 14
بعد تحذيرات من تسلل حوثيين الى السعودية.. اليمن: جوازات المليشيات غير مقبولة في الحج

كل الوطن –نوره المسعود : أكدت الحكومة اليمنية أن الجوازات الصادرة الصادرة من المحافظات التي تقع تحت سيطرة المليشيات الإنقلابية التابعة للحوثي والمخلوع صالح خلال العام 2016م وحتى اليوم لن يتم إعتمادها في موسم الحج القادم.

وزير الأوقاف والأرضاد اليمني الدكتور أحمد عطية أكد أن الوزارة وحرصا منها على تسهيل تسجيل الراغبين في الحج لدى وكالات الحج والعمرة، تواصلت مع الجهات المسؤولة في مصلحة الهجرة والجوازات وكذا الجهات السعودية، وأكدوا ان الجوازات الصادرة من صنعاء ومن المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين من 1يناير2016، غير مقبولة بسبب عدم وجودها بياناتها في قاعدة البيانات المخزونة لدى مصلحة الهجرة والجوازات”.

ولفت الوزير عطية إلى أن اصدار الجوازات خلال هذه الفترة لم تربط الكترونيا بالمصلحة كون الانقلابيين قطعوا علاقتهم بالمصلحة من هذا التاريخ.

وأوضح ان الجوازات الصادرة قبل هذا التاريخ مقبولة باعتبارها مخزنة ومرتبطة بمصلحة الجوازات مباشرة، ويدخل فيها كل الجوازات الصادرة من المناطق المحررة والتي تخضع لسلطة الدولة الشرعية.

مصادر محلية في العاصمة صنعاء فضلت عدم ذكر أسمها أكدت لموقع كل الوطن أن المليشيات الإنقلابية كانت تهدف الى إرسال عدد من عناصرها وزرعهم في صفوف حجاج بيت الله الحرام أثناء موسم الحج وذلك لإثارة الفوضى والشغب وإقلاق السكينة الخاصة بالحج وذلك من خلال تنفيذ أوامر طهران التي تسعى جاهدة لإفشال مواسم الحج بشكل مستمر وهو ما تفشل فيه بشكل دائم.

وكانت مليشيات الحوثي وصالح الإنقلابية قد قامت في شهر يونيو من العام 2015 بنهب جهاز الإصدار الآلي الخاص بإصدار الجوازات من مبنى مصلحة الجوازات في العاصمة صنعاء.

وأكدت مصادر حينها أن مسلحين تابعين للمليشيات الحوثية وصالح قامت بالسطو على جهاز الإصدار الآلي بآوامر من قيادات الجماعة وتم إعادته بعد 4أيام.

وأشارت ذات المصادر الى أن نهب الجهاز كانت بغرض إصدار عدد من الجوازات لشخصيات قيادية في الجماعة بالإضافة الى إصدار جوازات لعدد من عناصر المليشيات بأسماء غير حقيقية وذلك بهدف تجاوز القيود على سفر القيادات الحوثية.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.