أعلى 10 نجوم أجراً في بوليوود

2017 10 31
2017 10 31
أعلى 10 نجوم أجراً في بوليوود

إن تينسلتاون (الاسم القديم لهوليوود) ليست صانعة السينما الوحيدة التي تضخ الملايين فالأفلام الهندية وعلى الرغم من أن تكلفتها أقل بكثير من الأفلام الأجنبية المنتجة في أمريكا إلا إنها صنعت تحديداً بتكلفة يعاد استردادها عن طريق بيع حقوق البث الفضائي للقنوات التلفزيونية. وعلى الرغم من انخفاض أسعار حقوق البث، إلا أن الممثلين في الهند ما زالوا يتلقون المكاسب من أجور تلك الأفلام وأرباح الإعلانات، وفي قائمتنا التالية سنعرض لكم نجوم بوليوود العشرة الأعلى أجراً:

  1. شاروخان – بأرباح تقدر بـ 38 مليون دولار سنوياً

    يتربع الملك خان على رأس القائمة حيث يجني الكثير من خلال أدوار البطولة في الأفلام مثل “Raees“، والذي حصل فيه على أجره مقدماً بالإضافة إلى جزء من أرباح الفيلم، كما أنه يقوم بجني الملايين من خلال صفقات الموافقة والإنتاجات المربحة التي تقودها شركته “Red Chillies Entertainment“.

  2. سلمان خان – بأرباح تقدر بـ 37 مليون دولار سنوياً

ثاني أعلى نجوم بوليوود أجراً، والذي مازال يجني الأرباح من أعمالٍ له مثل “Sultan“، الفيلم الذي صُنف ثاني أفضل فيلم في بوليوود لعام 2016، والفيلم الأحدث “Tubelight” ، كما يحتفظ سلمان خان بعدد كبير من الإعلانات وخط إنتاج للملابس والمجوهرات.

  1. أكشاي كومار – بأرباح تقدر بـ 35 مليون دولار سنوياً

    يعود فضل هذه الأرباح إلى جدول أعماله المزدحم، حيث ظهر النجم اكشاي كومار فى خمسة أفلام في فترة واحدة بشكل أكثر من النجوم العديدين اللاحقين له في تلك القائمة، وبجانب أجره عن ظهوره في أفلام مثل “Dishoom” و “Jolly LLB 2“، فإن كومار ينخرط أيضاً في العديد من من الإعلانات بدءأً من إعلانات مزيل العرق إنتهاءً ببطاريات ايفر ريدي الشهيرة.

  2. أمير خان – بأرباح تقدر بـ 12.5 مليون دولار سنوياً

    سجل أمير خان بصمة عالمية مع “Dangal“، وتتألف معظم أرباحه من أجره في أفلام الأكشن العنيفة وتحديداً مشاهد المصارعة، والتي ما زالت تباع تذاكرها بشكل جيد حول العالم، بل أن أرباح النجم أمير خان ستزيد في  العام المقبل عندما تصله قيمة مستحقاته المتبقية خارج البلاد، حيث أنه يقدم أفلاماً أقل في العدد داخل الهند من معظم نجوم بوليوود ولا يشارك في إعلانات الكثير من المنتجات.

  3. هيرثيك روشان – بأرباح تقدر بـ 11.5 مليون دولار سنوياً صاحب المركز الخامس والذي أطلق فيلمه الوحيد في 2016 تحت اسم “Mohenjo Daro” والذي لم يرقى الأداء فيه إلى المستوى المنتظر على عكس فيلمه الذي أُطلق عام 2017 تحت اسم “Kaabil” وحقق أرباحاً أفضل بكثير، حيث تم إنتاجه بواسطة شركة والده “راكش روشان“، وتجاوزت أرباحه حاجز الـ 15.6 مليون دولار في 11 يوم فقط.
  4. ديبيكا بادوكون – بأرباح تقدر بـ 11 مليون دولار سنوياً

    واحدة من امرأتين على هذه القائمة، والتي يتوقع أن تزيد أرباحها نتيجة دورها الرئيسي في “Padmavati” حسب تقديرات فوربس. ولكن النجمة البالغة من العمر 31 عاماً تجني أغلب أرباحها من الإعلانات لأكثر من 12 علامة تجارية بداية من نايك عملاق الملابس الرياضية إلى اوبو صانع الهواتف الذكية المحلي.

  5. رانفير سينغ – بأرباح تقدر بـ 10 مليون دولار سنويا

    فشل فيلم نجم المركز السابع rom-com Befikre في تحقيق أرباح مماثلة لمسلسله الدرامي الذي أُنتج عام 2015 تحت اسم Bajirao Mastani. إلا أن أرباحه في الإعلانات أعادته إلى المسار الصحيح فالنجم رانفير سينغ يظهر في عشرات الإعلانات لأهم العلامات التجارية في الهند بما فيها شوفان كيللوجس، كما أن جمهوره لا ينسى دوره في فيلم الرومانسية التاريخية لوتيرا أو “Lootera” عام 2013 والذي يعد أحد أهم الأفلام الهندية المقتبسة عن روايات عالمية.

  6. بريانكا شوبرا – بأرباح تقدر بـ 10 مليون دولار سنوياً

    نجمة الأعمال المشتركة بين هوليوود وبوليوود، والتي يعود فضل أرباحها إلى “ABC’s Quantico” بالإضافة إلى أفلامها في بوليوود وهوليوود. وقد فشل فيلمها لهذا الصيف تحت عنوان”Baywatch Reboot” في تحقيق ضجة كبيرة مثلما كان متوقعاً، وهو فيلم أميركي لعبت فيه النجمة الهندية دور الخصم للنجمة فيكتوريا ليدز ووصلت أرباحه إلى 177 مليون دولار فقط حول العالم. تأتي أرباح النجمة بريانكا شوبرا من الإعلان للعلامات التجارية الشهيرة مثل بانتين وغيره.

  7. إميتاب باتشان – بأرباح تقدر بـ 9 مليون دولار سنوياً

    النجم البالغ من العمر 74 عاماً والذي أدى أدواراً غاية في التعقيد، والحامل للقب “محامي الدفاع عن حقوق المرأة” في فيلم Pink عام 2016 والذي يعتبر أكبر نجوم بوليوود سناً في قائمتنا هذه، يجني أرباحاً كثيرة من الشاشة الفضية وشاشات التلفاز حيث عاد مجدداً لاستضافة الموسم التاسع من برنامج من سيربح المليون النسخة الهندية وذلك بعد انقطاع دام ثلاث سنوات.

  8. رانبير كابور – بأرباح تقدر بـ 8.5 مليون دولار سنوياً

    سجل نجم بوليوود الصاعد أفضل افتتاح للأرباح في مساره الفني من خلال فيلمه الرومانسي “Ae Dil Hai Mushkil“، والذي وصل عائده إلى 547,000 مليون دولار في الهند في اسبوعه الأول، وكذلك فيلمه التالي في الأرباح Jagga Jasoos أمام صديقته السابقة كاترينا كييف. كما يجني كابور أرباحه من خلال دعمه لإنتشار ماركة الملابس الداخلية ماكرومان.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.