مسؤول سعودي ينفي ما أوردته “نيويورك تايمز” بـ”تجنيد أطفال سودانيين” للقتال في اليمن

كل الوطنآخر تحديث : الأحد 27 يناير 2019 - 5:58 مساءً
مسؤول سعودي ينفي ما أوردته “نيويورك تايمز” بـ”تجنيد أطفال سودانيين” للقتال في اليمن

كذب السفير السعودي في اليمن محمد آل جابر، ما زعمته “نيويورك تايمز”، حول “تجنيد السعودية أطفالا سودانيين وتسليحهم بأسلحة أمريكية للقتال في اليمن”.

وكتب آل جابر على تويتر: “كتبت رسالة لزملائي السفراء لدى الجمهورية اليمنية لإيضاح عدم صحة تقرير صحيفة نيويورك تايمز عن وجود مقاتلين سودانيين قاصرين ضمن قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن”.

كتبت رسالة لزملائي السفراء لدى الجمهورية اليمنية لإيضاح عدم صحة تقرير صحيفة النيويورك تايمز عن وجود مقاتلين سودانين قاصرين ضمن قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، وقد أكدت على أن هذا التقرير يقلل من بطولات جنود التحالف، ويتجاهل جهودنا في إعادة تأهيل الأطفال الذين جندهم الحوثيون.

وتابع: “كما أبلغت زملائي السفراء بأن التحالف يرحب بزيارة (صحيفة) نيويورك تايمز وغيرها للوحدات العسكرية من السودان في التحالف لإيضاح الحقائق فيما يتعلق بادعاءات الصحيفة التي لا أساس لها حول تجنيد المملكة للأطفال للقتال في اليمن”.

وشدد السفير السعودي على “امتثال التحالف التام للقانون الإنساني الدولي وقرارات الأمم المتحدة والقواعد العرفية في جميع عملياته العسكرية، مؤكدا أن التقرير “يقلل من بطولات جنود التحالف، ويتجاهل جهودنا في إعادة تأهيل الأطفال الذين جندهم الحوثيون”.

المصدر: “تويتر”

رابط مختصر
2019-01-27
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

كل الوطن