رئاسة السلطة الفلسطينية تدين التصعيد الإسرائيلي في المسجد الأقصى

كل الوطنآخر تحديث : الثلاثاء 12 مارس 2019 - 6:25 مساءً
رئاسة السلطة الفلسطينية تدين التصعيد الإسرائيلي في المسجد الأقصى

دانت رئاسة السلطة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، التصعيد الإسرائيلي في المسجد الأقصى، بمدينة القدس المحتلة، محذرة من تداعياته الخطيرة.

وقالت الرئاسة في بيان لها، إن “الرئيس محمود عباس يجري اتصالات مكثفة مع الجهات كافة ذات العلاقة، لوقف هذا التصعيد”.

ودعت “المجتمع الدولي للتدخل العاجل لمنع التصعيد في المسجد الاقصى، الذي يأتي نتيجة إمعان قوات الاحتلال والمستوطنين في انتهاك حرمة المسجد واستفزاز مشاعر المسلمين، من خلال الاقتحامات وانتهاك حرمة الشعائر الدينية.

وفي وقت سابق اقتحمت قوات من الشرطة الاسرائيلية، مُصلى قبة الصخرة، داخل المسجد الأقصى، واعتدت على مصلين وحراس في المسجد بالضرب.

وأفادت مراسلة “قدس برس”، بأن الشرطة الإسرائيلية تفرض حصاراً كاملاً على المسجد الأقصى، حيث تستمر في إغلاقه أمام جميع المصلين وموظفي دائرة الأوقاف الإسلامية.

وجاءت تلك الأحداث عقب قيام شبان فلسطينيين بإحراق مقر الشرطة الإسرائيلية في المسجد الأقصى من خلال إطلاق الألعاب النارية عليه واشتعال النيران فيه.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية، بأن عناصر من الشرطة الإسرائيلية وقواتها الخاصة اقتحمت المسجد بأعداد كبيرة، واعتدت على المصلين بالدفع والضرب والسحل بعد الحادثة.

وأضافت أن تلك الاعتداءات طالت الشيوخ والنساء والشبان والأطفال، إضافة إلى حراس وسدنة المسجد الأقصى، مؤكدة وجود إصابة إغماء لإحدى الحارسات داخل مصلى قبة الصخرة وعدم قدرتهم على إسعافها بعد منعهم من قبل شرطة الاحتلال.

ولفتت إلى أن شرطة الاحتلال نفّذت حملة اعتقالات بالتزامن مع إغلاق بوابات المسجد الأقصى (العدد ما زال غير معروف)، كما قامت بإخلاء المسجد من المصلين وموظفي الأوقاف.

المصدر: قدس برس

رابط مختصر
2019-03-12 2019-03-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

كل الوطن