مفاجأة.. اتهام زينة بتحريض خادمة على سرقة المجوهرات والنيابة تؤكد الاتهام

كل الوطن - فريق التحريرآخر تحديث : السبت 8 يونيو 2019 - 1:03 مساءً
مفاجأة.. اتهام زينة بتحريض خادمة على سرقة المجوهرات والنيابة تؤكد الاتهام

حررت سيدة وزوجها محضراً بقسم شرطة منطقة التجمع الخامس بالقاهرة بمصر، تتهم فيه خادمة أجنبية بسرقة “أنسيال ألماس” من داخل فيلتهما في أحد كمبوندات المنطقة، كما اتهم مقدما البلاغ الفنانة زينة بتحريض الخادمة على السرقة ومساعدتها في الهرب فجر يوم الواقعة.

وتحرر محضر رقم 4875 جنح القاهرة التجمع الخامس وتم إحالته إلى النيابة العامة التي تولت التحقيق.

وتلقى مساعد أول وزير الداخلية لأمن القاهرة إخطارا من شرطة النجدة يفيد بتلقيهم بلاغاً بقيام خادمة أجنبية بسرقة فيلا جواهرجي شهير وزوجته، سيدة أعمال، تم تشكيل فريق من ضباط المباحث التابعين لقسم شرطة التجمع الخامس.

وبالانتقال والفحص تبين أن مقدمة البلاغ تدعي إيفا ماهر نصيف وزوجها، وأفادت في بلاغها بقيام خادمة تعمل لديها منذ شهر تقريبا بسرقة “أنسيال ألماس”، من حجرة النوم، وهروبها فجر 25 أيار (مايو) الماضي.

وأكدت صاحبة البلاغ أن كاميرات المراقبة في الكمبوند الذي تقيم فيه كشفت أن الفنانة زينة حضرت أمام الفيلا واصطحبت المتهمة داخل سيارتها، واتهمت مقدمة البلاغ الفنانة زينة بتحريض الخادمة على سرقتها ومساعدتها على الهرب.

من ناحية أخرى تسلمت نيابة القاهرة الجديدة تحريات المباحث، في الواقعة وتبين أنه بإجراء التحريات والاستماع إلى أقوال شاهد الإثبات “ح .ح .ح” وهو فرد أمن بالكمبوند، والذي أكد حضور السيارة التي استقلت فيها الخادمة وقت هروبها بعد حادث السرقة وهي سيارة جيب وبالاستعلام عن مالكها تبين أنها تمتلكها الممثلة زينة.

وتبين من التحريات، أن ذات السيارة هي التي اصطحبت المتهمة من مكان الواقعة، وقال الضابط في تحرياته، إنه بعد مراجعة الكاميرات الخاصة بالكمبوند تبين دخول السيارة حيث استقلتها المتهمة للهرب بعد الحادث.

وهو ما يؤكد الاتهام الموجه إلى الفنانة زينة بأنها وراء هروب الخادمة الأجنبية من مكان الحادث.

المصدر: لها أون لاين

رابط مختصر
2019-06-08 2019-06-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

كل الوطن - فريق التحرير