احتدام الجدال بين إعلامية سعودية وإماراتي بسبب “فيديو خادش للحياء”

كل الوطن - فريق التحريرآخر تحديث : الأحد 8 سبتمبر 2019 - 4:38 مساءً
احتدام الجدال بين إعلامية سعودية وإماراتي بسبب “فيديو خادش للحياء”

تصاعد الجدل مؤخرا بين الإعلامية السعودية روزانا اليامي، والإعلامي الإماراتي صالح الجسمي عقب نشرها فيديو مع زوجها، والذي اعتبره كثيرون بأنه “خادش للحياء”.

وانتقد الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي، تصرفات روزانا اليامي، عبر حسابه الرسمي على موقع “إنستغرام” ، مبديا استغرابه من تصرفها مع زوجها، متسائلا هل يقبل المجتمع السعودي والإماراتي هذا التصرف، واعتبر الفيديو الذي نشرته اليامي خادشا للحياء، إذ أن القبلات والأحضان مع الزوج في الأماكن العامة مرفوضة وخادشة للحياء.

إلا أن اليامي ردت على منتقديها، واعتبرت أن هذا الأمر يكون في نطاق الأمر الاعتيادي، معللة ذلك بأنه زوجها وحلالها، وأن كثيرين من الفنانات الخليجيات فعلن ذلك ولم ينتقدهن أحد.

وكانت اليامي، قد أثارت الجدل مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي، عقب نشرها فيديو لها عبر موقعها في تطبيق “سناب شات” ظهرت فيه بأحضان زوجها خلال تواجدهما في القاهرة.

المصدر: مواقع نت 

رابط مختصر
2019-09-08 2019-09-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

كل الوطن - فريق التحرير