فلول النظام السابق وبعض رجال الاعمال يمولون الثورة المضادة

كل الوطن - فريق التحرير
2014-03-09T16:18:18+03:00
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير15 مارس 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:18 مساءً
فلول النظام السابق وبعض رجال الاعمال يمولون الثورة المضادة
كل الوطن

قال الدكتور يحيي الجمل نائب رئيس مجلس الوزراء، إن فلول النظام السابق، وبعض رجال الأعمال السابقين، يمولون الثورة المضادة، ويدعمون استمرار حالة الفوضى في مصر

 ولم يستبعد الجمل خلال لقاءه مع الإعلامي خيري رمضان ببرنامج “مصر النهاردة” على التليفزيون المصري، مساء الاثنين، أن تكون هناك أياد خارجية تعبث بأمن مصر وتزكي روح الفرقة، مستشهدا بما فعلته تلك الأيادي في العراق.

 واتهم الجمل بعض العقول “الضِلمة” على حد تعبيره بإشعال الفتنة الطائفية في مصر، مشيرا إلى أن هناك مسلمين ومسيحيين يفهمون جوهر الأمور بشكل خاطئ متورطون في تلك الأحداث الأخيرة التي تلت حادث كنيسة الشهيدين بقرية صول التابعة لأطفيح بمحافظة حلوانوأكد الجمل أن الشعب المصري قادر على تجاوز الأزمة الراهنة، مثلما فعلها في السابق ونجح في عبور خط بارليف في حرب أكتوبر المجيدةوقال الجمل إن الزعيم جمال عبد الناصر كان زعيما بحق وصاحب شخصية كارزمية، وكان لديه مشاريع تنموية حقيقة، وشيد تنمية صناعية حقيقة، وحاول أن يبني تنمية زراعية ولكن بقدر أقل، مشيرا إلى أن النهضة التي بماها ناصر كانت السبب الرئيس في حرب 1967

وعن الرئيس مبارك قال الجمل:  يذكر لمبارك أنه قاد حرب أكتوبر، بعد ان اختاره عبد الناصر وأمين هويدي رئيسا للكلية الجوية، وبعد توليه الحكم في العشر سنوات الأولى أعاد البنية الأساسية، وكان هناك عملا جادا في إعادة تأسيس البنية الأساسية، لكن من أوائل التسعينيات أدى وثوب رجال الأعمال على السلطة، إلى استشراء الفساد، وخاصة بعد التقارب الكبير بين الثروة والسلطة.

وأشار الجمل إلى أنه رفض تولي وزارة الثقافة في عهد الرئيس السابق مبارك، مؤكدا انه لم ينضم مطلقًا إلى الحزب الوطني في يوم من الأيام.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.