عباس يزور قطاع غزة بعد نحو خمسة سنوات من الإنقسام

كل الوطن - فريق التحرير
2014-03-09T16:18:24+03:00
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير16 مارس 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:18 مساءً
عباس يزور قطاع غزة بعد نحو خمسة سنوات من الإنقسام
كل الوطن

كل الوطن- قطاع غزة :أعلن رئيس تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة د. “ياسر الوادية” عن شروع التجمع في التحضيرات اللازمة لقدوم الرئيس “محمود عباس” أبو مازن لقطاع غزة بعد نحو خمسة سنوات لم يقم بزيارتها نتيجة حالة الانقسام.

وأكد “الوادية” أن مشاورات عاجلة ستجري بين كل الأطراف الفلسطينية بهدف الإسراع لتحقيق المصالحة وإنهاء حالة الانقسام استجابة لرغبة الجماهير الذين رفعوا شعار “الشعب يريد إنهاء الانقسام“.

 وقال “الوادية” نحن في تجمع الشخصيات المستقلة نرحب ونثمن مبادرة الرئيس محمود عباس الشجاعة بزيارة قطاع غزة ووضع حد لحالة الانقسام، مؤكداً أن زيارة الرئيس المرتقبة لقطاع غزة تحمل عشرات الرسائل المهمة وفي مقدمتها أن قطاع غزة والضفة وطن واحد، وان الانقسام شيء طارئ ولا بد من إزالته.

 وأوضح أن التجمع يشكر رئيس حكومة غزة “إسماعيل هنية” لإطلاقه المبادرة لعقد اجتماع مع الرئيس محمود عباس خصوصا في غزة، مشيراً الى ان التجمع بدأ سلسلة اجتماعات مع كافة الأطراف من اجل إنجاح المصالحة.

وعبر الوادية عن أمله بان تستجيب حركة حماس لمبادرة الرئيس الهادفة لطي صفحة الانقسام والبدء بمرحلة الوحدة الوطنية، متمنياً عدم التشبث وراء الكلمات والأحرف التي من الممكن أن تعيق المصالحة، فالشعب لا تعنيه الكلمات وإنما الأفعال الصادقة.

 وأكد الوادية أن شباب 15 أذار خرجوا للشوارع لإيمانهم بضرورة إنهاء الانقسام وخشيتهم ان يتم تقاسم الوطن بين فتح وحماس واستثناء الشباب والمستقلين، موضحاً أن ثلثي الشعب الفلسطيني غير مؤطر ولذلك يجب الابتعاد عن المحاصصة لان الشباب يريدون وظائف وتوفير فرص عمل لكل الشعب الفلسطيني وليس لأفراد التنظيمات فقط، وقال لقد سئم شعبنا سياسة المحاصصة وتوزيع الوطن وكأنه غنائم حرب.

 واعتبر الوادية أن الفرصة باتت مواتية لتحقيق المصالحة إذا تم إبعاد أصحاب المصالح والمتنفذين من الجانبين والمنتفعين من الانقسام، وقال لقد آن الأوان لوضع حد للمنتفعين وإبعادهم عن التأثير على مسار المصالحة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.