المشنوق: ميقاتي وقع بفخ سياسي.. تشكيل الحكومة يعود للمربع الأول!!

kolalwatn
2014-03-09T16:18:37+03:00
تقارير
kolalwatn20 مارس 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:18 مساءً
المشنوق: ميقاتي وقع بفخ سياسي.. تشكيل الحكومة يعود للمربع الأول!!
كل الوطن

(كل الوطن، بيروت): يُقال في بيروت أن العجز عن تشكيل حكومة جديدة في لبنان بعد نحو شهرين على التكليف تبدو فيه الأمور وكأنها عادت الى المربع الأول. بما يعني أن التشكيل ما زال في دوامة قد لا يخرج منها في ظل الصعوبات التي يلاقيها الرئيس المكلف نجيب الميقاتي.. يأتي ذلك في ظل تواصل الجهود التي يبذلها ميقاتي لعملية التأليف. والتقى اليوم السبت رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان في قصر بعبدا، رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي، وتركز البحث على آخر المشاورات والاتصالات الجارية لتشكيل الحكومة. وميقاتي غادر قصر بعبدا بعد لقائه الرئيس سليمان من دون الادلاء باي تصريح. وهذا التأخير في التشكيل للحكومة يرى البعض له عدة ملاحظات هي: أولاً: يبدو الرئيس ميقاتي مرتاحاً على وضعه. فهو مستقر في خانة التأليف، وليس مستعجلاً على التشكيل، وكأنه ينتظر أعجوبةً ما من مكانٍ ما تجعله يؤلف “حكومته” لا حكومة تحالف حزب الله – عون – بري. ثانياً: إن رئيس الجمهورية لايزال متمسكاً بالمحامي زياد بارود، وزيراً للداخلية.

 

الصفدي: العلاقة مع المملكة طبيعية

يأتي ذلك في وقت رد فيه المكتب الإعلامي للوزير محمد الصفدي في بيان، على “ما ذكرته وسائل إعلامية من أخبارً مفادها أن العلاقات مقطوعة بين الوزير الصفدي والمملكة العربية السعودية”، فاكد أن الوزير الصفدي “لم يدل بأي تصريح بهذا المعنى وأن علاقته بالمملكة العربية السعودية علاقة طبيعية مبنية على الثقة والاحترام والتعاون سواء على المستوى الشخصي الخاص أو على المستوى الرسمي”. كما اكد “أن المملكة العربية السعودية الحريصة على مصلحة اللبنانيين، وقفت دوماً على مسافةٍ واحدة من الجميع”.

 

التأليف في دوامة

وكتبت صحيفة “النهار” تقول ، بعد التجمع الذي ضم مئات الألوف في ساحة الشهداء الاحد الماضي، استقطب المهرجان الشعبي الذي أقامه أمس “تيار المستقبل” في معرض رشيد كرامي الدولي بطرابلس عشرات الألوف الذين توافدوا من المدينة وسائر المناطق الشمالية للاستماع الى رئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري الذي واظب على طرح مسألة السلاح خارج سلطة الدولة، مؤكدا ان اللبنانيين “أمام خيارين لا ثالث لهما: الدولة او وصاية السلاح”. وقدّر المنظمون الحضور في مهرجان طرابلس بما بين 80 الفا و100 الف مشارك وهو يمثل أكبر حشد في المدينة، كما أنه جاء من دون تمهيد زمني كاف إذ وجهت الدعوة اليه الاربعاء بعد وصول الحريري الى عاصمة الشمال، الامر الذي اعتبر رسالة سياسية الى رئيس الوزراء المكلف نجيب ميقاتي الذي كان المهرجان تحت شرفة منزله في المدينة.

 

التأليف يعود الى المربّع الأول…

وكتبت “الشرق” : “التحالف الثلاثي” الذي رشّح الرئيس نجيب ميقاتي لتشكيل الحكومة الجديدة يعجز عن دفعه الى التشكيل، فبعد نحو شهرين على التكليف تبدو الأمور وكأنها عادت الى المربع الأول. وبدت الأمور تصبح، بالنسبة إليه، مبدئية وأساسية. فهو لن يتراجع عن هذا المطلب. ومازالت أوساط قصر بعبدا تلوّح بالسلاح الفتّاك الذي في يده: التوقيع! فهو لن يوقع حكومة لا تكون حقيبة وزارة الداخلية فيها لوزير محسوب عليه في المبدأ، وللوزير زياد بارود في التفصيل. العماد المتقاعد ميشال عون، رئيس تكتل التغيير والاصلاح يرفض ان يقدّم للرئيس سليمان “جوائز مستحقة” لأنه “لم يستحقها” كما يقول عون… وهو يرفض حتى ان يقدّم له جوائز ترضية طالما أنه “يحاربني في كل موقع”. وتشرح أوساط “التيار” ان الحرب بدأت في الانتخابات على أنواعها (نيابية وبلدية واختيارية) وتشمل نوعاً من “الدكتيلو” تتهم هذه الأوساط المقرّبين من الرئيس بأنهم وراءها عبر تعميم نشرات ومعلومات تتهجم على الجنرال المتقاعد وتياره. لا يوجد أي دليل على ان الجانب السوري مستعجل على تشكيل الحكومة فهذه ورقة لن يحرقها مجاناً بل اذا كان سيواجه ضغوطاً معينة في مكانٍ ما خصوصاً من الجانب الأميركي فهو جاهزٌ للمقايضة فيها.

 

الحوت: التأخير في الحكومة سببه ضعف الاهتمام بلبنان

واعتبر النائب عماد الحوت في حديث إلى إذاعة “صوت لبنان” اليوم أن “موضوع تشكيل الحكومة ذاهب في اتجاه المزيد من التريث في انتظار تطورات المنطقة العربية”، شارحا أن “سبب التأخير في ولادتها يعود الى ضعف الاهتمام بلبنان في ظل التقلبات في المنطقة”. وعن مشاركة الجماعة الاسلامية في الحكومة، قال:”ما زلنا على موقعنا بالدعوة الى حكومة شراكة وطنية، ولا يمكن أن نقبل بأن نكون جزءا من حكومة لون واحد، نحن لسنا جزءا من أي تكتل سياسي بشكل رسمي، وبالتالي موقفنا المستقل لن يؤثر على أي طرف، فعلاقتنا بالقوى السياسية قائمة على الاحترام المتبادل”.

وعن العلاقة مع “حزب الله”، قال:”نقر بوجود مشكلة السلاح في الداخل، لكننا نظن أن المقاومة تتيح للبنان التوازن مع العدو الاسرائيلي”.

 

حوري: “14 آذار” مستمرة بمطالبها تحت سقف الدستور

واكد عضو كتلة “المستقبل” النائب عمار حوري استمرار قوى “14 آذار” بمطالبها تحت سقف الدستور وضمن الوسائل الديموقراطية، مشيراً الى وجود انواع مختلفة من الاجتماعات التنظيمية لقيادات “14 آذار” على مدار الساعة وهي تقريباً اجتماعات يومية. وربط حوري في حديث الى اذاعة “صوت لبنان” اليوم، “الانقسام السياسي الحاصل في الموضوع الحكومي بالانقلاب الذي حصل على حكومة الرئيس سعد الحريري”. وقال: “فريقنا السياسي لا يطرح وجهة نظر معادية للفريق الآخر، بل يطرح مشروع الدولة والعبور اليها، وبالتالي لا يمكن للفريق الآخر ان يكون في الضفة الاخرى من هذا العنوان”. وشدد على “ضرورة وجود اتفاق على منطق الدولة والالتزام به”. اضاف: “شعار لا للسلاح يعبر عن منطق الدولة، خصوصا ان تدخل السلاح في الحياة الديموقراطية يؤدي الى فرض رأي فريق معين على الآخرين”. وذكر حوري بأن قوى “14 آذار” لم تترك طاولة الحوار، “بينما الفريق الآخر هو من نعى الحوار وأخل بمقتضياته”.

 

المشنوق: ميقاتي وقع بفخ سياسي كبير محلي واقليمي

رأى عضو تكتل لبنان اولا النائب نهاد المشنوق ان الرئيس المكلف نجيب ميقاتي وقع بفخ سياسي كبير محلي واقليمي من خلال شكل تكليفه والوقائع المحيطة به.

واعتبر المشنوق في حديث لبرنامج “نهاركم سعيد” عبر الـ”ال بي سي” ان ميقاتي يعمل عمليا بفخ اعد له من قبل قوى اقليمية ومحلية ، لافتا الى انه ليس متاحا امامه تشكيل الحكومة بل الاستمرار بالازمة.

وجدد المشنوق التأكيد ان قوى 14 اذار لن تتراجع عن موقفها الرافض للمشاركة في حكومة ميقاتي ، موضحا ان رئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري لم يتناول الرئيس ميقاتي شخصيا بل هو يعبر عن الخيارات السياسية للناس.

وتعليقا على كلام نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم بشأن مهرجان 13 اذار ، اعتبر المشنوق ان كلام قاسم الذي اعلن فيه انه لم يجد في ذلك المهرجان ما يستحق الرد عليه، يعبر عن عدم جدية وعدم احترام لرأي مجموعة كبيرة من اللبنانيين، مشددا على ان من يريد التعاطي بالسياسة عليه اخذ آراء الناس بالاعتبار.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.