شاهد عيان يروي تفاصيل قتل شرطي في البحرين والتمثيل بجثته

kolalwatn
2014-03-09T16:18:39+03:00
عربي ودولي
kolalwatn21 مارس 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:18 مساءً
شاهد عيان يروي تفاصيل قتل شرطي في البحرين والتمثيل بجثته
كل الوطن

كل الوطن – الرياض: التقت “العربية.نت” أحد المواطنين اللبنانيين الذي قام بتصوير أحد أقسى المشاهد التي حدثت في شوارع البحرين، والتي تظهر سيارة كبيرة وهي تقوم بدعس عدد من رجال الشرطة البحرينية، أكثر من مرة، حيث أكد أن من قام بقتل أفراد الشرطة لم يكتف بذلك فقط بل قام بالتمثيل بأجسادهم بطريقة بشعة.

 

وقامت “العربية.نت” بالتمويه على وجه الضيف، خوفاً من تعرضه للملاحقة بعد شهادته من قبل “الخارجين عن القانون”، كما وصفهم بنفسه في الفيديو.

 

وفي ما يلي نصّ شهادته: في صبيحة يوم إخلاء الدوار، 16 مارس/آذار، كنت أتابع عملية تفريق الخارجين عن القانون، وأحضرت جهاز التصوير لأني أهوى التصوير، وشاهدت سيارة ذات دفع رباعي، لونها أصفر، تقوم بدعس شرطيَّين، وقامت بتكرار الدهس أكثر من مرة حتى يتأكد القاتل أن الشرطيين فارقا الحياة.

 

وأكمل في تسجيل لـ”العربية نت”: “وبعد عملية الدهس جاءت مجموعة من الخارجين عن القانون، وقاموا بركل أحد الشرطيين بأرجلهم، وبضربه بالطوب، وهذا طبعاً يعد تمثيلاً بجثة ميت، وكان بالنسبة لي أمراً مستهجناً لأنه قتل بطريقة وحشية“.

 

وأضاف: “يجب أن أؤكد أن هذا المشهد رأيته بأم عيني، وأنا مَنْ صوّره ولم يكن القتيل (دمية)، كما ادعت بعض المحطات، بل شرطي حقيقي، وتم قتله بطريقة وحشية، والله على ما أقول شهيد“.

 

وأظهرت لقطات فيديو حصلت عليها “العربية” قيام متظاهرين في البحرين بدهس رجل أمن وقتله، ثم المرور على جثته عدة مرات، ما أثار حالة من الهلع، وأصوات حزن ودهشة، خاصة ممن قام بالتصوير، والذي كان يتحدث بلهجة شامية.

 

ويظهر الفيديو أن السيارة الأولى التي دهست الشرطي تحمل شعار الهلال، ما يعني أنها تابعة للهلال الأحمر وهي مخصصة لإسعاف المصابين، علماً بأن الحكومة البحرينية أكدت أن هناك من يستغل سيارات الإسعاف من أجل التجول وممارسة الشغب؛ لأن قوات الأمن لا تقوم بتفتيشها حتى لا تعيقها عن أداء عملها عن إسعاف المرضى.

 

وكانت لقطات فيديو حصرية لـ”العربية.نت” قد أظهرت مجموعة من الأطباء البحرينيين يتبعون إحدى الجمعيات السياسية المطالبة بإنهاء الملكية وتحويل البلاد إلى نظام جمهوري، وهم يخرجون عدداً من العمال الهنود من سيارة الإسعاف بقسوة، وسط هتافات عنصرية كبيرة من الجمهور الحاضر.

الداخلية”: لم نستخدم العنف

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.