بالصور.. رجال هيئة الطائف ينتشلون أكثر من 200 مصحف من وسط كوم نفايات

kolalwatn
2014-03-09T16:19:12+03:00
محليات
kolalwatn30 مارس 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:19 مساءً
بالصور.. رجال هيئة الطائف ينتشلون أكثر من 200 مصحف من وسط كوم نفايات
كل الوطن

كل الوطن  -الرياض – متابعات: رفع مجموعة من أعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المُنكر بمحافظة الطائف ما يزيد على 200 نسخة من المُصحف الشريف كانت مُتناثرة بين أكوام النفايات بداخل موقع الطمر الصحي, وكشف رجال الهيئة أن هذه المصاحف يعود مصدرها لإحدى المدارس الابتدائية بالمنطقة (تحتفظ سبق باسمها) وذلك حسب بيانات الطلاب المسجلة عليها.

 

وبين مصدر أن الهيئة ستقوم بإعداد محضر رسمي بالواقعة لاتخاذ الإجراءات النظامية حيالها، ومن المتوقع بأن تتم مُخاطبة إدارة التربية والتعليم بالطائف عن هذه الكمية من المصاحف، والتي يُشتبه بأن يكون مصدرها المدرسة المُسجلة عليها للبحث حول كيفية نقلها ورميها بموقع النفايات.

 

وتقول تفاصيل الحادث إن مركز هيئة الصناعية بمحافظة الطائف قد تلقى إخبارية من مواطن بالواقعة، وهذا ما دفع أعضاء المركز بمُساندة من مركز هيئة الشهداء الشمالية، وبرفقة عدد من العمالة للتوجه لموقع الطمر الصحي ونبش تلك النفايات واستخراج ما يزيد على 200 نُسخة من المُصحف الشريف، منها الطبعات الخاصة بالمدارس “جزء عم” وبعض طبعات “تفسير القرآن” مع مجموعة من المصاحف للقرآن كاملاً، وبعض الكُتب الدينية المدرسية، فيما كُشف عن تسجيل أسماء طُلاب على تلك المصاحف، ينتسبون لإحدى المدارس الابتدائية بالطائف.

 

وظهر بعض المصاحف ممزقاً، ومنها ما كان مُختلطاً بالأتربة ومياه الأمطار والنفايات، حيث قام أعضاء الهيئة برفعها من الموقع، وتم حفظها في أكياس كبيرة داخل مركز هيئة الصناعية لحين إعداد محاضر رسمية، ومن ثم إحالتها لمقر هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الرئيس بالطائف، على أن يتم مُخاطبة الإدارة العامة للتربية والتعليم بالطائف؛ باعتبار أن مصدرها إحدى مدارسها الابتدائية، واتخاذ الإجراءات النظامية والبحث في كيفية وصولها لموقع الطمر الصحي، كونها كانت مع مجموعة من الكُتب الدينية المدرسية، ما يعني أنها خرجت من المدرسة المعنية بذاتها.

المصدر:  “سبق”

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.