تسجيل الدخول

وزارة التعليم تمنع مديري التربية زيارة مدارس البنات خلال أوقات الدوام الرسمي

2011-04-16T03:39:00+03:00
2014-03-09T16:20:13+03:00
محليات
kolalwatn16 أبريل 2011آخر تحديث : منذ 9 سنوات
وزارة التعليم تمنع مديري التربية زيارة مدارس البنات خلال أوقات الدوام الرسمي
كل الوطن

كل الوطن – الرياض – متابعات: منعت وزارة التربية والتعليم مديـــري الإدارات التعليميـــة في المناطق من إجراء الزيارات الميدانية لمدارس البنات خــلال أوقـــات الدوام الرسمــي.  ووفقا لتقرير أعده الزميل ظافر الشعلان ونشرته “الحياة”، أكدت الوزارة من خلال ضوابط جديدة أصدرتها أخيراً تزامناً مع قرب الانتهاء من إجراءات توحيد إدارات التربية والتعليم (بنين وبنات) في المناطق أن تكون جميع الزيارات الميدانية لمدارس البنات خارج وقت الدوام الرسمي مع عدم تواجد أي عنصر نسائي من مديرة مدرسة أو معلمة أو طالبة أو موظفة داخل أسوار المدرسة وقت الزيارة.

وأشار مصدر مطلع في وزارة التربية لـ«الحياة» إلى أن الضوابط شملت أن يقتصر فريق الزيارة على مدير التربية والتعليم ومن يراه لمصاحبته بما يخدم مصلحة العمل، على أن يرافق الفريق ريس التوعية الإسلامية ومن يراه معه.

 

ولفت إلى أن الضوابط شددت على ضرورة اقتصار الزيارة على مشاهدة واقع المدرسة وحاجاتها، وأن تخلو من المظاهر الاحتفالية والتكاليف المادية إطلاقاً، إضافة إلى أن يكتفى بتدوين الزيارة من رئيس الفريق الزائر وفي سجل الزيارات فقط.

 

وذكر المصدر أن الضوابط منحت مدير التربية والتعليم صلاحية من يرى اصطحابه من أقسام الشؤون التعليمية، وذلك بعد التنسيق المسبق بين المدرسة المزارة ومساعدته للشؤون التعليمية.

 

وكانت وزارة التربية والتعليم أعلنت .قرب انتهاء توحيد إدارات التعليم في كل مناطق المملكة خلال الأيام المقبلة، بعد أن أنهت إجراءات توحيد 32 إدارة تعليم خلال الأشهر الماضية، فيما تسعى من خلال ذلك إلى توحيد الإجراءات على مستوى الكوادر البشرية، إضافة إلى الجانب التعليمي والمالي.

 

وأوضحت الوزارة أن توحيد الإدارات يأتي كأهم مشروع استراتيجي لتطوير الأداء، إضافة إلى تغيير المناهج الدراسية خلال العامين المقبلين، بالشكل الإيجابي الذي يعود بالنفع والفائدة على الطلاب والطالبات.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.