تسجيل الدخول

"ثوار" اليمن يتعهدون بمواصلة الاحتجاجات ويشككون في نوايا صالح للرحيل

2011-04-24T04:27:00+03:00
2014-03-09T16:20:50+03:00
عربي ودولي
kolalwatn24 أبريل 2011آخر تحديث : منذ 9 سنوات
"ثوار" اليمن يتعهدون بمواصلة الاحتجاجات ويشككون في نوايا صالح للرحيل
كل الوطن

صنعاء: يبدو أن الرئيس اليمني علي عبدالله صالح لن يصبح ثالث زعيم عربي مخضرم تسقطه مظاهرات في الشوارع بسهولة كسابقيه من الزعماء “التونسي والمصري” ، حيث اشترط تنحيه عن الحكم في غضون أسابيع مقابل منحه الحصانة من المحاكمة، أخذا العبرة مما يعانيه الرئيس المصري السابق حسني مبارك من ملاحقات قانونية هو وعائلته ، عقب الثورة الشعبية التي أطاحت به فبراير/شباط الماضي.

 

وبحسب تقرير لـ(محيط) اعلن نائب وزير الإعلام اليمني عبده الجندي إن الرئيس صالح وافق على التنحي خلال شهر ، مشيرا الى ان اصلح وافق على المبادرة الخليجية وفقا لدستور الجمهورية اليمنية وسيقدم استقالته حسب المادة 116 إلى أعضاء مجلس النواب.

 

وقال الجندي الى ان الرئيس صالح وحزب المؤتمر الشعبي الحاكم يوافقان على هذه المبادرة بكل بنودها، مشيرا الى أنه بموجب هذه الموافقة النهائية لا توجد تحفظات.

 

أزمة ثقة

 

وفور الاعلان عن تنحي صالح في غضون اسابيع شكك المتظاهرون في نوايا الرئيس اليمني الذي يحكم البلاد منذ ما يزيد على 32 عاما ، حيث أكد المحتجون الذين نزلوا إلى الشوارع بالآلاف منذ أشهر للمطالبة بإنهاء حكم صالح أنهم لن يوقفوا مظاهرات الشوارع إلا بعد أن يترك صالح السلطة للأبد.

 

وعبر الناشط محمد شرفي “مازال يوجد شهر قبل استقالة الرئيس ونتوقع أن يغير رأيه في أي لحظة، موضحا “لن نترك الساحة قبل أن يذهب صالح ونحقق أهدافنا بإقامة دولة حديثة اتحادية“.

 

وذكر إبراهيم البعداني ناشط معارض في مدينة أب أنه فوجئ بقبول المعارضة الرسمية لمبدأ منح صالح حصانة ، وأضاف “سنواصل الاعتصامات إلى أن يذهب الرئيس“.

 

واعلن ائتلاف المعارضة في اليمن امس السبت موافقته على العناصر الرئيسية للخطة على الرغم من رفض زعماء المعارضة لاقتراح بالانضمام إلى حكومة وحدة وطنية.

 

وذكر ياسين نعمان الرئيس الحالي للمعارضة “ترحب المعارضة بالمبادرة باستثناء تشكيل حكومة وحدة وطنية“.

 

من جهته صرح محمد قحطان المتحدث باسم المعارضة لقناة الجزيرة “إن أساس الثقة اللازمة غير موجود كي تشارك المعارضة في حكومة وحدة وطنية” ،لكنه اوضح ان المعارضة لا تعتبر ذلك عقبة اساسية امام تنفيذ الخطة.

 

وقال إن نائب الرئيس سيتولى السلطة لفترة محددة ومن بعدها ترى المعارضة ما يجري.

 

ترحيب امريكي

 

ومن جانبها أشادت الولايات المتحدة أمس السبت بإعلان اليمن عن استعداد الرئيس علي عبد الله صالح لنقل السلطة.

 

واعلن جاي كارني، المتحدث باسم البيت الأبيض، في بيان “نشجع كل الأطراف على التحرك بسرعة لتنفيذ بنود الاتفاقية حتى يتسنى للشعب اليمني تحقيق الأمن والوحدة والازدهار التي سعى إليها بشجاعة ويستحقها بجدارة“.

 

وقال ان البيت الأبيض يؤيد انتقال سلمي للسلطة في اليمن يستجيب لتطلعات الشعب اليمني.

 

وحث متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية صالح على التعجيل بخروجه، قائلا “الرئيس صالح أعرب علانية عن استعداده للقيام بتسليم سلمي للسلطة ويجب تحديد توقيت وشكل هذا الانتقال من خلال الحوار وبدء ذلك فورا“.

 

وجدير بالذكر ان اليمن أحد أفقر الدول في العالم العربي ويتهم المحتجون صالح بالفساد وسوء إدارة البلاد.

 

وبعد سنوات من الدعم لصالح باعتباره حائط صد أمام الإضطراب في المنطقة وأمام أنشطة جناح “القاعدة” الذي يتخذ من اليمن مقرا له بدأت الولايات المتحدة والسعودية في الضغط على الرئيس اليمني من أجل التفاوض مع المعارضة لتسليم السلطة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.