تسجيل الدخول

تثبيت المعلمات البديلات على رأس العمل قبل 27 ربيع الأول

2011-04-27T04:15:00+03:00
2014-03-09T16:21:01+03:00
محليات
kolalwatn27 أبريل 2011آخر تحديث : منذ 9 سنوات
تثبيت المعلمات البديلات على رأس العمل قبل 27 ربيع الأول
كل الوطن

كل الوطن – الرياض – متابعات: كشفت مصادر مطلعة أن قرار تثبيت المعلمات البديلات يشمل اللاتي على رأس العمل بتاريخ 27/ 3/1432هـ، مشيرة إلى أن هذا التاريخ يمثل وقت تبليغ القرار القاضي بتثبيت موظفي البنود لأجهزة الدولة في كافة الإدارات الحكومية.

وأوضحت المصادر أن اللجنة المشكلة لتنفيذ تثبيت موظفي البنود طلبت من وزارة التربية والتعليم قوائم بالمعلمات والمعلمين المعينين على بند محو الأمية والمعلمات البديلات، لتثبيتهم على وظائف تعليمية وإدارية حسب المؤهلات، فيما سيجري إحداث وظائف تعليمية جديدة على المستويين الخامس والرابع للمعلمات البديلات، ومن ثم تعيينهن عليها بعد إحداثها مباشرة سواء خلال ميزانية العام المالي الجاري أو في الميزانية المقبلة.

وفي شأن ذي صلة، تبدأ الإدارة العامة للتربية والتعليم في منطقة الرياض في الرابع من جمادى الآخرة في استقبال طلبات التثبيت لمنسوبيها المعينين على لائحة المستخدمين ولائحة بند الأجور، ممن يحملون مؤهلات علمية، ويزاولون أعمالا لا تتفق مع طبيعة الأعمال التي تشملها مسميات الوظائف المنصوص عليها في اللائحتين.

وأكد مدير الشؤون الإدارية والمالية في الإدارة عبدالمحسن بن عبدالله الثابت، على جميع الإدارات، الأقسام، المعاهد والمدارس التابعة للإدارة رفع أسماء منسوبيها المشمولين بالضوابط المشار إليها، وتعبئة النماذج الخاصة بذلك، مع إرفاق نسخة مصدقة من المؤهلات العلمية، الدورات التدريبية، نسخة مصدقة من مشاهد الخبرات العملية السابقة (إن وجدت) تحدد فيها بداية ونهاية الخبرة باليوم والشهر والسنة سواء في القطاع العام أو الخاص، وإذا كانت في القطاع الخاص فيرفق ما يثبت ذلك من المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، مع ضرورة تصديق المرفقات وتدوين عبارة (طبق الأصل) وتسجيل اسم الصادق بجانب الختم، مضيفا أن آخر موعد لاستقبال مسوغات التثبيت نهاية دوام 15 جمادى الآخرة.


المصدر: «عكاظ»

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.