اللاجئون الفلسطينيون على الحدود مع فلسطين واسرائيل في حالة التأهب القصوى

kolalwatn
2014-03-09T16:22:09+03:00
عربي ودولي
kolalwatn15 مايو 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:22 مساءً
اللاجئون الفلسطينيون على الحدود مع فلسطين واسرائيل في حالة التأهب القصوى
كل الوطن

كل الوطن – بيروت – اسامة الفيصل): انطلق اللاجئون الفلسطينيون من مخيمات لبنان في «مسيرة العودة: 15 أيار» لاحياء ذكرى النكبة الـ 63، ومن المقدر ان يصل عدد المشاركين في المسيرة إلى

(كل الوطن – بيروت – اسامة الفيصل): انطلق اللاجئون الفلسطينيون من مخيمات لبنان في «مسيرة العودة: 15 أيار» لاحياء ذكرى النكبة الـ 63، ومن المقدر ان يصل عدد المشاركين في المسيرة إلى خمسين ألف مشارك،

ويشارك في تنظيم المسيرة عدد كبير من المنظمات الشبابية والمؤسسات الأهلية والشخصيات مستقلة وقوى وفصائل فلسطينية ولبنانية.

وأكد المنظمون أن المسيرة سيكون لها «هتاف واحد، وقلب واحد، وعلم واحد، واتجاه واحد، هو فلسطين، داعين المشاركين إلى «عدم رفع الشعارات الحزبية، والى التعاون مع القوى والأجهزة الأمنية اللبنانية ومع متطوعي الانضباط في الجنوب ومتابعة إرشاداتهم، والتأكيد على سلمية المسيرة، والتقيد بضوابط وقوانين السير».

اسرائيل تعلن حالة التأهب

اعلنت اسرائيل حالة التأهب القصوى في صفوف قواتها ومختلف اجهزتها الامنية على ضوء اعلان اللاجئين الفلسطينيين في دول عربية مجاورة لها احياء ذكرى نكبتهم ال63.

وذكرت صحيفة “هارتس” الاسرائيلية على موقعها الالكتروني “ان عشرات الالاف من هؤلاء اللاجئين الذين يعيشون في لبنان يخططون لتنظيم مسيرات من مخيماتهم نحو الحدود مع اسرائيل للمطالبة بحق العودة الى اراضي العام 1948”.

واشارت الى “ان قوات الامن الاسرائيلية وضعت في اقصى درجات التأهب ليوم غد حيث من المقرر ان يحيى الفلسطينيون كافة ذكرى النكبة هذه حيث تقرر نشر قوات الامن هذه على طول الحدود الاسرائيلية مع الدول العربية المجاورة”.

ونبهت الى ان اللاجئين في لبنان سوف يتوجهون بحافلات الى الحدود الشمالية لاسرائيل حيث سيجتمعون في قرية مارون الراس اللبنانية والتي كانت قد شهدت قتالا مع قوات “حزب الله” خلال الحرب الاخيرة على لبنان.

لكن الصحيفة اشارت الى ان منظمي هذه المظاهرة “ينوون تنظيم احتجاج غير عنيف هناك على الحدود حيث لن يحمل أي من المشاركين فيها أي نوع من الاسلحة فيما ستعمل قوى الامن والجيش اللبناني على حماية المظاهرة هذه”.

ووفق “هارتس” فانه “من المتوقع ان يصل مواطنون عرب فلسطينيون” من داخل اسرائيل “الى الجانب الاسرائيلي من الحدود مع لبنان حيث سيجتمعون في قرية “افيفيم” في الوقت الذي تنظم فيه مظاهرة مارون الراس”.

ولفتت الى “ان المحتجين سوف يستخدمون مكبرات الصوت من اجل المشاركة في احياء ذكرى النكبة عبر الحدود”.

وكشفت الصحيفة انها علمت ان هذه المظاهرة ستنطم من قبل مجموعة من الشبان العرب الناشطين في الاحزاب السياسية في اسرائيل والذين حثوا ابناء شعبهم على المشاركة في هذه المظاهرة عبر شبكة التواصل الاجتماعي “الفيس بوك”.

 

مسيرة في ذكرى النكبة

ونظمت رابطة بيت المقدس لطلبة فلسطين مسيرة حاشدة جابت شوارع مخيم الرشيدية في صور جنوب لبنان، إحياء لذكرى النكبة ال 63 وتأكيدا على حق العودة.

وهتف المشاركون بشعارات تؤكد حقهم في العودة وتقرير المصير دون الإعتماد على مشاريع السلام المزعومة، وشعارات اخرى تطالب بالعودة الى فلسطين وتحض على نهج الجهاد من أجل تكريس واقع يكفل حقهم بالعودة الى الديار التي أخرجوا منها قصرا.

وإنضمت مجموعات شبابية كبيرة لهذه المسيرة ودراجات نارية، واعتمد منظمو المسيرة أسلوب الدعوة للمشاركة من خلال مكبرات الصوت والدف وزمامير الدراجات، وأنطلقت المسيرة من أمام مسجد فلسطين بعد صلاة العشاء وأنتهت أيضا أمام مسجد فلسطين.

وناد الشباب بضرورة المشاركة الفاعلة بمسيرة العودة التي ستنطلق صباح الأحد الى مشارف فلسطين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.