بلدي جدة يطالب الأمانة بتفسيرات واضحة عن مشروع المليار ريال

kolalwatn
2014-03-09T16:22:31+03:00
محليات
kolalwatn20 مايو 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:22 مساءً
بلدي جدة يطالب الأمانة بتفسيرات واضحة عن مشروع المليار ريال
كل الوطن

كل الوطن-جدة: طالب المجلس البلدي بجدة أمانة المحافظة بدراسة شاملة عن مشروع جسر أبحر المزمع إقامته ضمن ميزانية العام المقبل وسيكلف ميزانية الدولة مليار و300 مليون ريال، وشدد على ضرورة أن تواكب الفوائد الاجتماعية والاقتصادية للمشروع المبلغ الكبير الذي سيصرف عليه في ظل الحاجة الملحة لإنهاء جميع مشاريع البنية التحتية في عروس البحر الأحمر.

وتصدر المشروع الكبير توصيات ونقاشات الجلسة رقم (82) للمجلس البلدي بجدة التي ترأسها أمس الأستاذ حسين بن علوي باعقيل رئيس المجلس بحضور نائبه المهندس حسن الزهراني وجميع الأعضاء وممثلون عن أمانة المحافظة، حيث استعرضوا على مدار (3) ساعات الميزانية الجديدة وأولويات التنفيذ والمقترحات والملاحظات على المشاريع التي مازالت متعثرة.

files.php?file=image 783315129 - كل الوطن

وأكد الأستاذ حسين باعقيل رئيس المجلس أن المجلس أطلع على أكثر من (60) مشروع متعثر وطالب بحلول حقيقية تساهم في تنفيذ هذه المشاريع على وجه السرعة لفك حالة الاختناق المروري الموجودة في جدة، وتحرير الشوارع ومعالجة الحفر الموجودة فيها وإنهاء معاناة المواطنين، واستعادة العروس بريقها وشكلها الجمالي الذي تميزت به والذي جعله من أهم مدن الخليج سياحياً.

وأضاف: اطلع المجلس على ميزانية الأمانة المقترحة للعام المالي 33ـ 1434 هـ المشتملة على جميع الأبواب الأول والثاني والثالث والرابع وتم الاتفاق على تقسيم هذه المشاريع على اللجان الموجودة في المجلس البلدي لدراستها وبرمجة أولوياتها حتى يتم اعتمادها في الجلسة القادمة، مشيراً أن المبشر في الميزانية الجديدة أنها اشتملت على زيادة الاهتمام بالصحة والبيئة وهو الجانب الذي طالب به المجلس طويلاً، حيث سيزيد الإنفاق على بند النظافة ومكافحة الحشرات والصحة والبيئة بنسبة 50%.

وأكد باعقيل أن مشروع إنشاء جسر أبحر استحوذ على اهتمام المجلس بشكل كبير نظراً للتكلفة العالية جداً والتي تصل إلى مليار و300 مليون ريال، حيث طالبنا من الأمانة دراسة متكاملة تشمل التكاليف والطرق والنواحي الاجتماعية والاقتصادية والفوائد العائدة من المشروع، ودراسة شبكة تصريف السيول والأمطار والصرف الصحي المرتبطة به، ومختلف الفوائد العائدة على سكان جدة، لاسيما أن التكلفة مرتفعة جدا.

وتابع: اطلعنا أيضاً على الميزانية الحالية للأمانة 32 ـ 33 والتي كشفت أن هناك (83) مشروع نسبة الصرف فيها جيد (أكثر من 20%) في مقابل (87) مشروع نسبة المنصرف فيها ضعيف، وهي تشمل مشاريع الطرق والسيول والأمطار والحدائق حيث أن هناك أكثر من (60) مشروع متعثر تتطلب سرعة العمل على انجازها ورفع جميع العوائق التي تقف أمام تنفيذها، وأطلعنا على مشاريع الحدائق والساحات الذي شمل إنشاء (50) حديقة جديدة، وهو الأمر الذي لاقى استحسان الجميع.

وأشار رئيس المجلس البلدي بجدة أنهم ناقشوا العديد من الموضوعات الأخرى الموجودة على جدول الأعمال، معبراً أن تطلعاته بأن تعبر هذه التوصيات عن  الطموحات الكبيرة لسكان العروس الذين يعتبرون المجلس عينهم التي يراقبون بها المشاريع المقامة في مدينة جدة، وصوتهم الذي يتصدى بقوة لكل المعوقات والمشاكل الموجودة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.