الكاتب الفلسطيني رأفت مُرّة: “إسرائيل” فشلت في غزة رغم التضحيات

كل الوطن - فريق التحرير
2015-07-07T19:09:38+03:00
ثقافة وإبداعحواراتعربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير7 يوليو 2015آخر تحديث : الثلاثاء 7 يوليو 2015 - 7:09 مساءً
الكاتب الفلسطيني رأفت مُرّة: “إسرائيل” فشلت في غزة رغم التضحيات
كل الوطن، أسامة الفيصل، بيروت:
أكد الكاتب الفلسطيني، رأفت مُرّة، أن الاحتلال “الإسرائيلي” فشل في تحقيق أي هدف سياسي أو عسكري في معركة “العصف المأكول”، ما اضطره لبدء عدوان برّي ضد قطاع غزة، فهاجم القطاع من عدة محاور، لكنه مني بفشل ذريع، رغم أنه استخدم نخبة النخبة من وحداته، وهي الوحدات التابعة لهيئة الأركان.

ووصف في مقال تحليلي لمُرّة، وزعه المكتب الاعلامي لحركة “حماس”، ووصلت نسخة عنه لصحيفة “كل الوطن”، العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة بأنه “كان ضخماً وعنيفاً ومؤلماً، وإن الاحتلال استخدم أهم عناصر القوة لديه، وأشدّ وسائل التدمير والقتل والإبادة، التي لم توفر الأطفال على الشاطئ (4 أطفال من عائلة بكر في 16-7-2014)، أو في الملاعب (8 أطفال في حديقة يوم 28-7-2014 أول أيام العيد)”.

وأشار إلى “فشل الأهداف السياسية للعدوان الإسرائيلي، من خلال عدم تحقيق الحكومة الصهيونية ما أعلنته وشدّدت عليه من أهداف، مثل: تدمير الأنفاق وترسانة الأسلحة الصاروخية، وتطويع إرادة غزة،وضرب المقاومة، وتوفير الأمن للمستوطنين”.

وزاد إلى أن “حماس ظلت تستخدم الأنفاق بكفاءة طوال الحرب، وأعادت ترميم ما تهدّم، وأنشأت أنفاقاً جديدة، وظلّت وتيرة إطلاق الصواريخ محافظة على مستوياتها، بعد أن أطلقت حماس ما يقارب 7000 صاروخ خلال المعركة. ولم تستطع الحكومة الصهيونية طمأنة المستوطنين في جوار غزة، وهم يشاهدون حماس تشقّ الطرقات في محاذاة المستوطنات، وهم يسببون القلق لحكومتهم من كثرة الشكاوى عن سماعهم أصوات حفر الأنفاق”.

واعتبر أن الاحتلال الإسرائيلي “لم يجرؤ على الاعتراف بحجم خسائره البشرية، وهو أعلن فقط عن مقتل 65 جندياً وإصابة 1400، لكن التقديرات الفلسطينية والمحايدة تشير إلى أضعاف هذه الأرقام، وقد أعلنت حماس عن قتلها 140 جندياً من المسافة صفر”.

وأشار مُرّة إلى وحدة الفلسطينيين في الداخل والخارج إلى جانب حماس خلال العدوان، وتوحدهم في دعم المقاومة، وتحويلهم خسارتهم البشرية والمادية المؤلمة إلى فرح وانتصار.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.