الحمد لله كل الحمد والشكر لله كل الشكر ان مكن رجال الامن من هؤلاء قبل يتم لهم ما ا اردوا لبلدنا من شرور وشكرا كل الشكر للاستخبارات الاذكياء ولرجال الامن الاشداء وللمواطنين الاوفياء ولكل من له شأن في الايقاع بمن ينوي او يفكر في التخريب في بلادنا. علينا فوق كل ذلك الا يتملكنا العطف او الشفقة في استقدام كل من يشك فيه مجرد شك الا بعد التدقيق والتمحيص في خلفياتهم والمناطق التي قدموا منها فالبعض لديه نوايا خبيثة ضد وطننا وياتي في ثوب طالب عمل ومحتاج وطيب وهو في قلبه السم الزعاف لذا لزم الحذر والتثبت بعد الان فصاعدا.