أنشطة وفعاليات تضامنية في لبنان مع انتفاضة فلسطين

كل الوطن - فريق التحرير
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير9 أكتوبر 2015آخر تحديث : الجمعة 9 أكتوبر 2015 - 6:10 مساءً
أنشطة وفعاليات تضامنية في لبنان مع انتفاضة فلسطين
كل الوطن، أسامة الفيصل، بيروت

تتواصل الفعاليات التضامنية في لبنان مع مع القدس والأقصى، والانتفاضة الفلسطينية المتجددة لدعم صمود المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى، ودعماً للإنتفاضة الثالثة في الضفة المحتلة، ونصرة لدماء الشهداء.

مسيرة

فقد نظمت “الحملة الأهلية لنصرة فلسطين وقضايا الأمة”، الجمعة، مسيرة حاشدة بحضور السفير الفلسطيني، أشرف دبور، انطلقت من مسجد الإمام علي إلى مقبرة شهداء صبرا وشاتيلا في بيروت، حيث ألقيت كلمات لأمين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، فتحي أبو العردات، وأمين سر تحالف القوى الفلسطينيية في لبنان، علي بركة، ركزت على ضرورة دعم الهبة الجماهيرية بكل الوسائل الممكنة.

لقاء تضامني

كما نظمت الهيئة نفسها لقاء تضامنياً مع الشعب الفلسطيني، في مقرها في الحمرا في بيروت، حضره مسؤولون لبنانيون وفلسطينيون، وفعاليات وشخصيات.

وألقيت عدة كلمات شددت على مواصلة الدعم لأهلنا في الداخل الفلسطيني الذي يقاوم العدو الصهيوني في الضفة المحتلة، وباحات المسجد الأقصى والقدس، مؤكدين حرصهم على مواكبة لكل ما يجري من أرض فلسطين.

مسيرات في المخيمات

ونظمت حركة الجهاد الإسلامي في مخيمي شاتيلا وبرج البراجنة مسيرتين شعبيتين جابتا أرجاء المخيمين.

كما نظمت مجموعة “شباب من أجل المخيم” في مخيم نهر البارد مساء الثلاثاء، وقفة تضامنية وإضاءة شموع، تضامناً مع أهلنا في فلسطين ونصرة للمسجد الأقصى المبارك، بمشاركة الفصائل الفلسطنية، واللجنة الشعبية، وحشد من أهالي المخيم.

وقفة تضامنية بمار الياس

وشهد مخيم مار الياس للاجئين الفلسطينيين في بيروت، وقفة تضامنية، بدعوة من اللجان الشعبية الفلسطينية في لبنان، ولجنة المخيم ، حيث قام الأهالي بإضاءة الشموع على أرواح الشهداء في الانتفاضة الثالثة، ووقوفاً مع الأسرى والجرحى وجميع أهلنا في فلسطين.

وتلا المتضامون الفاتحة على أرواح الشهداء الذين سقطوا دفاعاً عن الأقصى وفلسطين.

اعتصام في عين الحلوة

ونظمت حركة حماس في مخيم عين الحلوة، اعتصاما جماهيريا، ألقيت خلاله الكلمات التي شددت على الوحدة ودعم المتفضين.

كما نظمت الهيئات النسائية في حماس، وقفة تضامنية للمناسبة ذاتها، في حديقة الأسكوا، في بيروت، حيث ألقيت كلمات نسائية.

اجتماع في السفارة الفلسطينية

وعقدت الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية في لبنان، اجتماعاً طارئاً في سفارة “دولة فلسطين” في بيروت، ناقشت فيه “الآليات والخطوات الداعمة لشعبنا الفلسطيني في الوطن المحتل”.

وأصدر المجتمعون بياناً وجهوا من خلاله تحية كفاحية لأهلنا الصابرين الصامدين المتمسكين بالأرض الفلسطينية، والذين يتصدون ببسالة للهجمة التي يقوم جيش الاحتلال وقطعان مستوطنيه، كما وجهوا تحية إجلال وإكبار للشهداء الأبرار الذين سقطوا وللجرحى الذين أصيبوا في معركة الدفاع عن الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية.

واستنكر بيان الفصائل بشدة العدوان المتواصل على شعبنا الفلسطيني في الأراضي الفلسطينية المحتلة، خاصة في مدينة القدس، ودانوا الوحشية التي يتعرض لها المواطنون الفلسطينيون والمرابطون والمرابطات في الأقصى.

وحمل المجتمعون حكومة الاحتلال الصهيوني وحدها المسؤولية الكاملة عن هذا التصعيد الهمجي وكل ما ينتج عنه من ضحايا في صفوف أبناء وبنات شعبنا، معتبرين أن الهبة الجماهيرية الشعبية العارمة في مختلف المدن الفلسطينية هي رد طبيعي على سياسة الاحتلال وممارساته الإرهابية والعنصرية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.