الإفراج عن شاب حوصر من سعوديين واتهموه بأنه داعشي

كل الوطن - فريق التحرير
2015-10-18T16:43:06+03:00
محليات
كل الوطن - فريق التحرير18 أكتوبر 2015آخر تحديث : الأحد 18 أكتوبر 2015 - 4:43 مساءً
الإفراج عن شاب حوصر من سعوديين واتهموه بأنه داعشي

وجه الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة الرياض بإطلاق سراح معترض خطبة مسجد حمزة بن عبدالمطلب بحي إشبيلية بالرياض، بعد اكتمال كافة الأوراق والتحقيقات بهذا الجانب، وبناء على تقارير طبية اتضح ما يعانيه الشاب.
وكانت وسائل التواصل الاجتماعي قد تناقلت مقطع فيديو لمجموعة من المصلين يلاحقون شابا ناقش الإمام، معترضاً على الخطبة ليمسكوه ويسلموه للجهات الأمنية.

الشاب الصغير الذي لا يتجاوز عمره 18 عاما هرب من أمام المصلين وخطيب الجمعة بعد تجمهر ونقاش محتدم مع الإمام حول تنظيم داعش، مما جعل الإمام يطلب من المصلين القبض عليه وتسليمه للجهات الأمنية قبل نحو 20 يوما.
المغردون على الإنترنت تناقلوا المقطع على نطاق واسع، متهمين الشاب بأنه يعتنق الفكر الداعشي ويسانده، إلا أن وجود والده في نفس الوقت الذي تمت فيه ملاحقة الشاب، هو ما دعاهم إلى ترك ابنه لأن الموضوع بسيط ولا يحتمل كل هذه الضجة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.