مقتل عراقي وصومالي في هجوم بسيف على مدرسة بالسويد

كل الوطن - فريق التحرير
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير23 أكتوبر 2015آخر تحديث : الجمعة 23 أكتوبر 2015 - 12:31 مساءً
مقتل عراقي وصومالي في هجوم بسيف على مدرسة بالسويد

كشف مصدر صحافي “للعربية” أن قتيلين سقطا في هجوم نفذه رجل ملثم يحمل سيفا داخل مدرسة الخميس في مدينة ترولهتان بجنوب غربي السويد، القتيل الأول مدرس عراقي يدعى لافين إسكندر (20 عاما)، والثاني طالب صومالي يدعى أحمد حسن، 15 سنة، وهو مهاجر مع عائلته منذ 3 سنوات فقط من الصومال.
وأفاد موقع “إكسبرسن” السويدي عن وقوع طالب جريح آخر يبلغ من العمر 15 عاما، إلى جانب إصابة معلم آخر، وإصاباتهما ليست خطيرة.
وصرحت لوتا ابراهامسون متحدثة باسم مستشفى ترولهاتن لوكالة فرانس برس “أؤكد مقتل شخص لكن لا يسعني التعليق حول هويته”.
من جهتها، كشفت الشرطة السويدية أنها تحقق في الدوافع السياسية وراء منفذ الهجوم خاصة أن القاتل كان قد عبر في وقت سابق عن تأييد لوقف استقبال المهاجرين في السويد.

المصدرالعربية نت
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.