طبعا هذا الحادث له ظروفه ولا نعرف حيثياته ابدا ويعتبر بحسب الخبر فعل جنائي واضح جدا خاصة إذا كان الخاطف له سوابق بحسب الخبر.
نترك كل هذه المشكلة بكل سلبياتها ونذهب الى عادة متأصلة في بعض المدن السورية بخاصة وغيرها وربما هي واضحة لدى قومية الشركس او الشراكس حيث يعتبر احد مميزات الشركس دون سكان الأرض كلها، يعترف به الشركس ويقدسون خطواته التي يرونها شرعية وهذا النوع من الزواج يحدث ربما لأن الولي للزوجة لم يوافق على الزوج او لتكاليف المهور الباهضة او لعوائق اخرى نسب او خلافه فيلجأ الخاطف الى خطف الزوجة ويتزوجها بشهود واشهار وهي امام امرين فإنما ان تستسمح من اهلها وتعود علاقتها معهم الى ماكانت او تحدث قطيعة معهم كل بحسب ايمانه من عدمه بهذا النوع من الزيجات. بالنسبة للشركس الاصليين فغالبا ما تتصالح مع اهلها لأن هذا النوع من الزواج متعارف عليه عندهم، وربما لا يتم زواج إلا بهذه الطريقة الرومانسية التي فيها … نريد عبارة “الاكشن ” العبارة الإنجليزية من لغتنا العربية الجميلة. زواج فيه إثارة ولفت نظر. أما الدين الإسلامي الحنيف يصر على ان يكون الزواج يجب ان يكون مشهرا وبولي امر للزوجة البكر وأن يكون بمهر محدد عوضا للزوجة لذلك فعليه إشارات وملاحظات من هذا النوع.
نعود الى القصة اعلاه ونقول انه لولا شبهة ان الخاطف عليه بحسب الخبر بعض السوابق الغير محمودة وتاريخ إجرامي لاعتبرنا ما قام به زواج خطيفة شركسي بكل المقاييس وعلى ذمة الشركس في معتقداتهم وعلينا ان نحترم تقاليد كل الشعوب حتى يحترموا تقاليدناالمرعية.