مصدر قضائي: عقوبة ريهام سعيد في قضية “فتاة المول” أغلظ من المتحرش

كل الوطن - فريق التحرير
جرائم وحوادثفنون ونجوم
كل الوطن - فريق التحرير30 أكتوبر 2015آخر تحديث : الجمعة 30 أكتوبر 2015 - 1:53 صباحًا
مصدر قضائي: عقوبة ريهام سعيد في قضية “فتاة المول” أغلظ من المتحرش

أكد مصدر قضائى رفيع المستوى أن نص قانون العقوبات فى شأن واقعة التحرش بفتاة مول مصر الجديدة إذا ثبت صحتها تتراوح بين الحبس أو الغرامة طبقا لآخر تعديل طرأ على مادته، أما إذا عاد الفاعل لإرتكاب هذه الجريمة مرة أخرى فيكون الحبس وجوبى.

وأضاف المصدر فى تصريح خاص لموقع “مصراوى” الخميس أن المذيعة ريهام سعيد قامت بنشر صور خاصة بالفتاة بغير موافقتها، ومن ثم فالتشهير بها قد يصيبها بأضرار شخصية ونفسية وإجتماعية وطبقا لنص المادة ٣٠٩ ، ٣٠٩ مكرر فإن العقوبة فى تلك الواقعة تنص على الحبس الوجوبى طبقا للقانون مدة لاتزيد عن عام، مشيرا أن ما ارتكبته الإعلامية يسيء للفتاة وشرفها وسلوكها، ويعد انتهاكا لحرمة الحياة الخاصة بها، لافتا إلى أنه قد يتم مصادرة الأجهزة الخاصة بالعمل.

وأشار المصدر أن واقعة التحرش بالفتاة عقوبتها أقل من عقوبة التشهير خاصة وأن حالة التشهير جاءت على مرئى ومسمع الجميع من خلال برنامج بقناة فضائية له نسبة مشاهدة عالية وهذا الأمر لن يحتاج لوجود شهود على الواقعة، وبجانب التشهير فقد يلحق بها تهمة السب والقذف والطعن في الأعراض، وأن القانون نص بمادته 308 مكرر من القانون على أنه يعاقب بالحبس لمدة لاتقل عن من 24 ساعة ومدة لاتزيد عن 3 سنوات وغرامة مالية وذلك بحسب مايقره رئيس المحكمة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.