اجتماع “فيينا” حول سوريا ينتهي دون اتفاق حول مصير الأسد

كل الوطن - فريق التحرير
2015-10-31T13:16:05+03:00
اخبار عاجلة
كل الوطن - فريق التحرير30 أكتوبر 2015آخر تحديث : السبت 31 أكتوبر 2015 - 1:16 مساءً
اجتماع “فيينا” حول سوريا ينتهي دون اتفاق حول مصير الأسد

كل الوطن- وكالات: انتهى الاجتماع الدولي حول سوريا الذي بدأ صباح الجمعة في فيينا بعد 8 ساعات من المفاوضات، بنقاط توافق ولكن بخلاف كبير حول مستقبل الاسد، على أن يعقد اجتماع جديد خلال اسبوعين، كما اعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس.

وقال فابيوس: “لقد تطرقنا الى كل المواضيع حتى الاكثر صعوبة منها. هناك نقاط خلاف لكننا تقدمنا بشكل كاف يتيح لنا الاجتماع مجددا بالصيغة نفسها خلال اسبوعين”.

واضاف فابيوس “هناك نقاط لا نزال مختلفين حيالها، وابرز نقطة خلاف هي الدور المستقبلي لبشار الاسد”.

وقال الوزير الفرنسي ايضا: “إلا اننا اتفقنا على عدد معين من النقاط، خصوصا حول الالية الانتقالية واجراء انتخابات وطريقة تنظيم كل ذلك ودور الامم المتحدة”.

وغادر غالبية اعضاء نحو عشرين وفدا فندق امبريال في فيينا من دون الادلاء بتصريحات. ومن المتوقع صدور بيان مشترك في وقت لاحق.

واجتمعت 17 دولة بينها المملكة العربية السعودية و الولايات المتحدة وروسيا وإيران في فيينا الجمعة سعيا للتوصل الى حل سياسي للنزاع في سوريا.

ونقلت وكالات أنباء روسية عن وزير الخارجية العراقي قوله بعدالاجتماع إن فيينا ستستضيف الاجتماع متعدد الأطراف بشأن سوريا الاسبوع المقبل ، وأضاف الوزير أن محادثات اليوم الجمعة حول حل الأزمة السورية أخفقت في الاتفاق على دور بشار الأسد في العملية السياسية.
ويعتبر الاجتماع أول خطوة مهمة سعيا الى تسوية سياسية للنزاع وحل الخلافات العميقة حول مصير الاسد.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.