الخارجية البريطانية:لدينا معلومات استخباراتية حساسه حول سقةط الطائرة

لكننا لم نتشاور بشأنها مع المصريين لأسباب واضحة

كل الوطن - فريق التحرير
2015-11-09T22:19:16+03:00
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير9 نوفمبر 2015آخر تحديث : الإثنين 9 نوفمبر 2015 - 10:19 مساءً
الخارجية البريطانية:لدينا معلومات استخباراتية حساسه حول سقةط الطائرة
Debris belonging to the A321 Russian airliner are seen at the site of the crash in Wadi al-Zolomat, a mountainous area in Egypt's Sinai Peninsula on November 1, 2015. International investigators began probing why a Russian airliner carrying 224 people crashed in Egypt's Sinai Peninsula, killing everyone on board, as rescue workers widened their search for missing victims. AFP PHOTO / KHALED DESOUKI (Photo credit should read KHALED DESOUKI/AFP/Getty Images)

كل الوطن – هافينغتون بوست :قال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند الاثنين 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، إن بلاده تمتلك معلومات استخباراتية ذات طبيعة حساسة بشأن تحطم الطائرة الروسية في مصر، ولكننا لم نتشاور بشأنها مع المصريين لأسباب واضحة، دون أن يذكر هذه الأسباب، رغم أن لندن قدمت ما لديها من معلومات لموسكو حول الحادث الذي أودى بحياة 224 سائحاً روسياً إلى جانب طاقم الطائرة.

فيما تقوم السلطات المصرية باستجواب عمال الفندق في شرم الشيخ، خاصة عمال التنظيف والخدمات الذين يمكنهم الوصول بسهولة إلى غرف المسافرين، وذلك نتيجة الشكوك في أنه قد تم زرع قنبلة في حقيبة أحد المسافرين.

ولكن هذه التحقيقات لا تفسر كيف تم تمرير الحقيبة التي تحتوي على القنبلة عبر أجهز المراقبة داخل المطار دون أن يتم كشفها.

وكانت السلطات قد أجرت تحقيقات موسعة مع موظفي المطار وعمال والصيانة وباقي الموظفين داخل المطار.

هاموند: المعلومات حساسة

هاموند، أضاف “لقد كانت بريطانيا من أولى دول العالم التي اتخذت قرارا بتعليق الرحلات السياحية إلى شرم الشيخ، وذلك بناء على المعلومات المتاحة لدينا، وأيضا بناء على معلومات استخباراتية حساسة لم نتبادلها مع مصر لأسباب واضحة”.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الوزير البريطاني للصحفيين عقب انتهاء جلسة لمجلس الأمن، بمقر الأمم المتحدة بنيويورك. لكن هاموند لم يكشف عن الأسباب التي وصفها بـ”الواضحة” لعدم تبادل تلك المعلومات الاستخباراتية مع مصر.

واكتفي هاموند بقوله “إن هناك آلاف من السياح البريطانيين الراغبين في الذهاب إلى شرم الشيخ لقضاء موسم الإجازات والأعياد ونحن نأمل أن يتم ذلك في أقرب وقت”.

من جانبه أقر رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف الاثنين باحتمال أن يكون تحطم الطائرة في سيناء المصرية ومقتل ركابها ناجما عن “عمل إرهابي”.

وقال في مقابلة مع صحيفة روسيسكايا غازيتا نشرت مقتطفات منها مساء اليوم “هناك احتمال وجود عمل إرهابي كسبب لما حدث”.

معلومات لندن تصل موسكو

وكانت وزارة الخارجية البريطانية قد أكدت في وقت سابق من الاثنين أن لندن سلمت موسكو كل ما كان لديها من معلومات استخباراتية حول ملابسات تحطم الطائرة الروسية.

وقالت متحدثة باسم الوزارة: “إننا قدمنا لهم كافة المعلومات التي كان بإمكاننا مشاطرتها، كما أننا بحثنا جميع استنتاجاتنا مع الشركاء”.

دميتري بيسكوف الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي، أكد في تصريح الاثنين أن الجانب البريطاني قدم بيانات لموسكو حول تحطم الطائرة الروسية في سيناء السبت قبل الماضي 31 أكتوبر/تشرين الأول الماضي والتي أودت بحياة 224 سائحا بينهم طاقم الطائرة.

فيما امتنع بيسكوف عن توضيح طبيعة تلك البيانات، ولم يرد على سؤال عما إذا كانت تلك المعلومات قد أثرت على القرار الذي اتخذه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة الماضي حول تعليق تحليق الطائرات الروسية إلى مصر.

بريطانيا كانت علقت رحلاتها إلى شرم الشيخ الخميس وبدأت بإجلاء مواطنيها من مصر، مبررة ذلك بوجود احتمال العمل الإرهابي كسبب في تحطم الطائرة الروسية.

وأشار وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند إلى وقوف تنظيم “ولاية سيناء” الذي يتبع “داعش” وراء إسقاط الطائرة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.