ثوار حماة يسيطرون على مستودعين للأسلحة بمعركة “الله غالب”

كل الوطن - فريق التحرير
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير10 نوفمبر 2015آخر تحديث : الثلاثاء 10 نوفمبر 2015 - 2:35 مساءً
ثوار حماة يسيطرون على مستودعين للأسلحة بمعركة “الله غالب”

كل الوطن- وكالات:تمكن ثوار سوريا من السيطرة على حاجز العبود الاستراتيجي جنوب مدينة مورك بريف حماة الشمالي، بالإضافة إلى سيطرتهم على قرية تل الصخر وصوامع الحبوب فيها.

وأكدت مصادر محلية أن الثوار سيطروا على صوامع الحبوب وقرية الصخر بعد تمهيد عنيف بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة من قبلهم، ما اضطر قوات النظام للانسحاب تاركين خلفهم أسلحتهم ومستودعين كبيرين من الأسلحة تم نقلهما إلى مكان آمن، بحسب مواقع الكترونية مقربة من الثوار.

وأكد حيان أبو رشيد عضو المكتب الإعلامي لفيلق الشام بأن قتلى قوات النظام بالعشرات وأنه تم اغتنام كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر.

وأضاف أبو رشيد بأن “الهدف المرحلي من المعركة هو تخفيف الضغط عن مدينة كفرنبودة وريف حماة الشمالي في خطوة على طريق التقدم نحو مدينة حماة”.

وتأتي عملية السيطرة على قرية وصوامع تل الصخر ضمن ما أطلق عليه غزوة “الله غالب” التي أعلن عنها لتحرير مناطق في ريف حماه الشمالي من سيطرة قوات النظام.

وتضم غرفة عمليات غزوة “الله غالب” كل من فصائل “فيلق الشام وأحرار الشام وجبهة الشام وجيش السنة وتجمع العزة وحركة فجر الإسلامية”.

وفي السياق ذاته أعلن فصيل “جند الأقصى” فرض سيطرته على حاجز العبود الذي تقيمه قوات النظام على الطريق الدولي (حماة-حلب) جنوب مدينة مورك، والتي سيطر عليها مقاتلوها قبل أيام.

وفرض مقاتلو “جند الأقصى” سيطرتهم على الحاجز بعد سيطرتهم على التل الشرقي من حاجز “العبود” وتدمير عدد من الآليات، كما استولوا على ثلاثة دبابات وعربية (بي إم بي) وآليات أخرى، إضافة إلى أسر سبعة عناصر من قوات النظام، وسقوط قتلى آخرين من قوات النظام بقيت جثثهم في أرض المعركة.

كما نعى “تجمع العزة ” القائد العسكري في التجمع أحمد السح الذي قضى خلال الاشتباكات على جبهة لحايا، وقضى خلال تغطية الاشتباكات أيضاً الناشط الإعلامي أحمد الوردة أثناء تغطيته لمعركة تحرير تل الصخر.

مصادر ميدانية أكدت أيضاً أن كتائب الثوار بدأت بعمليات قصف تمهيدي الحاجزين المحيطان بقرية “المغير” في ريف حماة الشمالي بالمدفعية الثقيلة تمهيداً لاقتحامهما.

كما تعرضت مدن كفرزيتا واللطامنة وكفرنبودة لقصف من الطيران الحربي بعد إعلان الثوار سيطرتهم على حاجز العبود وقرية الصخر وصوامعها.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.