أول حزب إسلامي: نريد أن يُسمع صوت المسلمين في استراليا

كل الوطن - فريق التحرير
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير18 نوفمبر 2015آخر تحديث : الأربعاء 18 نوفمبر 2015 - 1:03 مساءً
أول حزب إسلامي: نريد أن يُسمع صوت المسلمين في استراليا

كل الوطن-متابعات: فى خبر ورد على مفكرة الاسلام تحدث عن أول حزب يمثل المسلمين في أستراليا، ينافس للفوز بمقاعد في مجلس الشيوخ في الانتخابات الفيدرالية القادمة.
وأكد مؤسس الحزب، ضياء محمد، أنه يريد أن يُسمع صوت المسلمين في استراليا وذلك أثناء مراسم إطلاق الحزب في مدينة سيدني.
وقال :”هناك الكثير من الأحزاب المعادية للإسلام والمسلمين تحديدا، ولكن المسلمين لم يكن لديهم أي تمثيل رسمي”، بحسب وكالة فيرفاكس الاخبارية.
ويوجد في استراليا عدد من الأحزاب المعادية للإسلام، بما في ذلك حزب مدعوم من النائب الهولندي خيرت فيلدرز.
كما دافع محمد، وهو رجل أعمال يبلغ من العمر 34 عاما، عن إطلاق الحزب مباشرة بعد الهجمات المسلحة في باريس هذا الأسبوع.
وقال لبرنامج AM على شبكة ايه بي سي الاخبارية “ستكون هناك الكثير من الأسئلة التي ستثار في الأيام القادمة حول الأحداث في الآونة الأخيرة، لذا أنشأنا هذا الحزب”.
وأضاف “هذا هو أفضل وقت لإطلاقه”.
وأدان رئيس الحزب الإسلامي الجديد الهجمات في باريس وقال إن “الإسلام نهى بدقة عن قتل الأبرياء”.
لكنه قال إن حزبه لن يدعم غزو بلد مسلم ردا على حوادث مثل الهجمات التي وقعت في باريس.
وأوضح “دعونا ننظر كيف كان ذلك فعالا في الماضي. لقد غزونا أفغانستان، لقد غزونا العراق، ونحن في فوضى في الوقت الراهن”.
وأضاف محمد” “هل أدعم شيء لم يكن فعالا في الماضي؟ الإجابة لا”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.