تسجيل الدخول

محمد بن سلمان وكبير أساقفة كانتربري يؤكدان على التسامح

كل الوطن - فريق التحرير8 مارس 2018آخر تحديث : منذ سنتين
محمد بن سلمان وكبير أساقفة كانتربري يؤكدان على التسامح

كل الوطن – متابعات: اجتمع #ولي_العهد_السعودي الأمير محمد بن سلمان، الخميس، مع #كبير_أساقفة_كانتربري، #جاستن_ويلبي، في #قصر_لامبث، في ثاني أيام زيارته إلى بريطانيا، التي بدأت الأربعاء.

واستعرض ولي العهد السعودي وويلبي العلاقات بين الأديان في تأكيد على قيم التسامح، وذلك في مقابلة استمرت نحو ساعة.

وشاهد الأمير محمد بن سلمان خلال زيارته التاريخية إلى قصر لامبث مجموعة مختارة من النصوص المبكرة من الديانات المسيحية والإسلامية واليهودية، بما في ذلك أجزاء من مصحف عثر عليه في مكتبة جامعة برمنغهام عام 2015، ويعتقد أنه من بين أقدم المصاحف في العالم.

وقال بيان من قصر لامبث، الكائن في وسط لندن: “أبدى ولي العهد التزاماً قوياً بالحوار بين الأديان في المملكة وخارجها”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.