تسجيل الدخول

الجيش اليمني: ألف قتيل وجريح من الحوثيين في “الحُديدة” خلال أسبوعين

في المعارك الدائرة بمحافظة الحُديدة

كل الوطن- فريق التحرير3 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
الجيش اليمني: ألف قتيل وجريح من الحوثيين في “الحُديدة” خلال أسبوعين

كل الوطن – متابعات- اليمن – الأناضول:أعلن الجيش اليمني، اليوم الأحد، مقتل وإصابة نحو ألف من مسلحي جماعة “أنصار الله” (الحوثي) في المعارك الدائرة بمحافظة الحُديدة (غرب)، منذ نحو أسبوعين.

ونقل موقع الجيش (سبتمبر نت) عن مصادر ميدانية متطابقة لم يسمها قولها إن” مليشيا الحوثي تكبدت، منذ الثلث الأخير من مايو/ أيار الماضي، ما يقارب من ألف قتيل وجريح، بينهم عشرات من القيادات الميدانية”.

وتابعت المصادر أن” العشرات من عناصر الحوثيين وقعوا أسرى في يد قوات الجيش الوطني”.

وأضافوا أن “الغارات الجوية للتحالف العربي دمرت الكثير من الأسلحة والمعدات والآليات القتالية للحوثيين، خلال الفترة ذاتها”.

ومنذ عام 2015، ينفذ التحالف العربي، بقيادة السعودية، عمليات عسكرية في اليمن، دعما للقوات الحكومية، في مواجهة المسلحين الحوثين، المتهمين بتلقي دعم إيراني.

وأفادت المصادر الميدانية بأن ” قوات الجيش مشطت عشرات المناطق (…) وتعمل على تأمين كافة المناطق المحررة من أي عمليات اختراق للحوثيين”.

ولم يتسن الحصول على تعليق من الحوثيين بشأن ما أعلنه الجيش اليمني، لكن الجماعة لا تعلن عادة عن خسائرها.

وخلال الأسبوعين الماضيين، أحرز الجيش اليمني تقدما متسارعا في عدد من مديريات الحُديدة، وباتت قواته على بعد عشرين كيلومترا من مركز المحافظة ومينائها الاستراتيجي، وفق مصادر حكومية.

ويسيطر الحوثيون على الحُديدة، منذ ديسمبر/ كانون الأول 2014، وهي من أهم المحافظات اليمنية، كونها تملك ميناء استراتيجيا وشريطا ساحليا واسعا.

ويعتبر التحالف العربي أن الحُديدة هي إحدى نقاط قوة الحوثيين، وعبرها تستقبل الجماعة أسلحة إيرانية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.