تسجيل الدخول

تركي آل الشيخ: الرياضة السعودية بيئة خصبة للخصخصة

خصخصة 16 نادياً ستسهم في جمع 800 - 1.5 مليار دولار

2018-06-06T20:14:27+03:00
2018-06-06T20:14:49+03:00
محليات
كل الوطن - فريق التحرير6 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
تركي آل الشيخ: الرياضة السعودية بيئة خصبة للخصخصة

كل الوطن – الرياض: ذكر رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ في مقابلة مع شبكة “بلومبيرغ” أن الهيئة حققت الأهداف التي كان من المأمول تحقيقها في العام 2020م خلال هذه الفترة، مؤكداً أن هذا الإنجاز يعد مؤشراً جيداً يدل على المضي في الطريق الصحيح لتحقيق رؤية المملكة 2030 بقيادة خادم الحرمين وإشراف ولي العهد – حفظهما الله-.

وفيما يتعلق بالمرأة في الرياضة ذكر آل الشيخ أنه في الموسم المنصرم تم تمكين المرأة من دخول الملاعب كخطوة أولية ، والموسم المقبل سيتم فتح جميع الملاعب في المملكة للعائلات من أجل حضور المباريات مشيراً إلى أنه سيتم تطوير الفرص المتاحة للنساء في الرياضة وفق آلية وضوابط لا تتجاوز الخطوط الحمراء للمجتمع والدين.

وفيما يخص موضوع خصخصة الأندية أوضح معالي المستشار أن مشاريع الخصخصة المخطط لها في المجال الرياضي من شأنها أن تسهم في جمع 800 مليون – 1.5 مليار دولار (3 – 5.6 مليار ريال)، حيث تعتزم السعودية خصخصة 16 من الأندية الرياضية، مشيراً إلى أن الرياضة السعودية بيئة خصبة للخصخصة وكان ينقصها نوعاً ما التعب والتنظيم والمراقبة وقد حصلت عليها في الفترة الحالية مشيراً إلى أن الجهود تتظافر خلال هذه الفترة لجعل الدوري السعودي ضمن الـ10 دوريات في العالم بفضل العمل المنتظم والصفقات التي يجريها رؤوساء الأندية لانتقال لاعبين عالميين إلى دورينا بدعم من الهيئة العامة للرياضة، والموسم المقبل سيكون دوري النجوم.

من جهة أخرى أعلن آل الشيخ أن المملكة ستدعم العرض الذي تقدم به تحالف الولايات المتحدة وكندا والمكسيك لاستضافة مونديال كأس العالم 2026م، وفيما يتعلق بترشح المغرب لاستضافة المونديال، لفت آل الشيخ الى أن المغرب طلبت دعم الرياض الشهر الماضي، الا أن المملكة كانت قد أعطت كلمتها للأمريكيين في ذلك الوقت، مؤكداً مقدرتهم على وزن القضايا، والعمل وفقاً لمصالح المملكة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.