تسجيل الدخول

في جمعة “من غزة للضفة.. دم واحد ومصير مشترك” .. شهيدان وأكثر من 100 إصابة

كل الوطن - فريق التحرير30 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
في جمعة “من غزة للضفة.. دم واحد ومصير مشترك” .. شهيدان وأكثر من 100 إصابة

كل الوطن – الرياض: استشهد شخصان , فيما أصيب 134 أخرون , جراء اطلاق قوات الاحتلال النار والقنابل الغازية المسيلة للدموع على المتظاهرين على حدود قطاع غزة، خلال مشاركتهم في المسيرة التي دعت لها الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار تحت عنوان “من غزة للضفة.. دم واحد ومصير مشترك”.
وقالت وزارة الصحة , بأن طفلاً يبلغ من العمر 13 عاماً، جراء إصابته برصاصة متفجرة في الرأس من قبل الاحتلال خلال مشاركته في مسيرة العودة شرق خان يونس , فيما أستشهد الشاب محمد فوزي محمد الحمايدة (24 عامًا) متأثرًا بجراحه التي أصيب بها برصاص الاحتلال في البطن والساق شرق رفح عصر اليوم.
وأضافت الصحة , بأن إجمالي الإصابات وصل 134 إصابة بينهم 3 مسعفين بالإختناق جراء إستهداف قوات الاحتلال سيارة اسعاف بقنابل الغاز بشكل مباشر.
وقالت مصادر إعلامية , بأن الشبان الفلسطينيون تمكنوا من إشعال الإطارات المطاطية وأطلقوا الطائرات الورقية والبلالين الحرارية , مما أدى لإشتعال الحرائق في المحاصيل الزراعية الإسرائيلي في مستوطنات “غلاف غزة”.
كما تمكن الشبان من قص أجزاء من السياج الحدودي شرق خانيونس.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.