تسجيل الدخول

بسبب شائعات “واتساب”.. اشتبهوا في كونها خاطفة أطفال فمزقوا جسدها

كل الوطن - فريق التحرير30 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
بسبب شائعات “واتساب”.. اشتبهوا في كونها خاطفة أطفال فمزقوا جسدها

كل الوطن – متابعات: بسبب شائعة انتشرت عبر “واتساب” لقيت امرأة هندية مصرعها على أيدي حشد من الناس انهالوا عليها بالضرب المبرح بعدما اشتبهوا في كونها خاطفة أطفال، لكن تبين لاحقا أن الشكوك لم تكن في محلها.

ووفقا لما نقلته “سكاي نيوز”، فقد هجم قرابة ١٠٠ شخص على الضحية وثلاث نساء أخريات، في مدينة أحمد آباد وهي إحدى مدن ولاية غوجارات.

من جانبه أوضح المتحدث باسم الشرطة في المنطقة، أن نحو 5 أشخاص أحاطوا في البداية بنساء كن بصدد ركوب عربة “توك توك”، ثم شرعوا في استجوابهن.

وبعد وقت قصير، انضم آخرون فتعاظم الحشد وشرع الملتحقون في ضرب إحدى السيدات البالغة من العمر 45 عاما ولم ينفض الحشد إلا حين تم نقل الضحية إلى المستشفى في حالة حرجة، لكنها سرعان ما فارقت الحياة.

يأتي هذا بالتزامن مع انتزاع المشاركين في الاعتداء طفلة كانت رفقة الضحية، اعتقدوا أنها خطفتها، وتبين فيما بعد أنها ابنتها بالفعل، لكنها راحت ضحية لخطأ غوغائي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.