تسجيل الدخول

منتخب فرنسا بطل العالم يصل باريس للاحتفال باللقب

كل الوطن- فريق التحرير16 يوليو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
منتخب فرنسا بطل العالم يصل باريس للاحتفال باللقب

كل الوطن- وكالات : وصل منتخب فرنسا المتوج بلقب كأس العالم لكرة القدم للمرة الثانية في تاريخه إلى باريس الاثنين، وسيتوجه الى جادة الشانزيليزيه للاحتفال باللقب مع عشرات الالاف من المشجعين قبل أن يستقبله الرئيس مانويل ماكرون في الاليزيه.وحطت الطائرة التي تقل المنتخب الفرنسي في المطار الرئيسي قرب باريس. وكان قائد المنتخب الحارس هوغو لوريس، ويحيط به المدرب ديدييه ديشان، اول الخارجين من الطائرة حيث قام برفع الكأس الذهبية الشهيرة قبل ان يتجه الى السلالم ثم الى يعبر سجادة حمراء.وتوجت فرنسا الاحد بطلة لكأس العالم للمرة الثانية في تاريخها بعد فوزها على كرواتيا 4-2 في المباراة النهائية في موسكو. وكان منتخب “الديوك” توج للمرة الاولى على ارضه عام 1998 حين تغلب في النهائي على البرازيل بثلاثية نظيفة.وسينال لاعبو المنتخب الفرنسي وسام الشرف بسبب “الخدمات الاستثنائية” التي قدموها للبلاد، كما حصل مع لاعبي المنتخب الفرنسي عقب تتويجه بكأس العالم للمرة الاولى عام 1998.لكن قصر أكد الاليزيه أن تسيلم هذه الاوسمة سيحصل بعد اشهر عدة. ويستقبل الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون وزوجته بريجيت بعثة المنتخب في قصر الاليزيه بعد ظهر اليوم، حيث دعي نحو 3 الاف شخص لحضور الحفل في حدائق المقر الرئاسي، منهم العديد من الشباب من اندية كرة القدم في العالم، ومنها بوندي حيث بدأ نجم المنتخب الحالي كيليان مبابي.ويعود اللاعبون إلى بلادهم حاملين الكأس الذهبية التي يبلغ وزنها 6,175 كلغ، منها 4,9 كلغ من الذهب الخالص، في مشاهد تعيد التذكير باحتفالات زين الدين زيدان وزملائه بالكأس نفسها ذات يوليو 1998.وبعد الاحتفال تحت الأمطار الغزيرة لملعب لوجنيكي، درة تاج الملاعب الروسية الـ 12 التي استضافت المونديال منذ 14 يونيو، يتوقع ان يكون الاحتفال الفرنسي تحت الشمس الساطعة للعاصمة الفرنسية التي غصت شوارعها، من الشانزيليزيه الى شان-دو-مارس ومحيط قوس النصر، بعشرات الآلاف من الفرنسيين الذين رقصوا على إيقاع النصر.وسيكون للاحتفال مع المشجعين طعم مختلف، بحسب ما أكد اللاعبون أنفسهم بعدما تمكنوا من رسم النجمة الثانية على قميصهم الأزرق.وقال المدافع لوكاس هرنانديز بعد الفوز الأحد “لا زلنا لا ندرك ما حققناه، إنه أمر كبير جدا، عندما نصل (الاثنين) الى باريس، أعتقد أننا سندرك جميعا ما فعلناه. أريد الاحتفال مع كل الفرنسيين”.وأضاف “أتمنى شيئا واحدا فقط، هو الوصول إلى باريس ورؤية هؤلاء الناس في الشارع والصراخ تحيا فرنسا”، بينما اعتبر زميله كورنتان توليسو ان الفوز باللقب “كان حلما، حلمطفل. نحن فخورون جدا جدا، مثل كل الفرنسيين، المتواجدين في جادة الشانزليزيه،في (مدينة) ليون في كل مكان. نتلهف لملاقاتهم من أجل الاحتفال. نحن أبطال العالم”.وعلى امتداد المدن الفرنسية، طغت الاحتفالات باللقب على كل ما عداها منذ إطلاق الحكم الارجنتيني نستور بيتانا صافرة النهاية، وتحقيق المنتخب الفرنسي فوزا كبيرا على كرواتيا الصغيرة التي كانت تمني النفس بتحقيق أول لقب في تاريخها، بعد بلوغها المباراة النهائية للمرة الأولى أيضا.وغصت شوارع باريس والمدن الفرنسية الأخرى، اضافة الى المقاهي والحانات والشرفات، بالمحتفلين على وقع أبواق السيارات والمفرقعات النارية وترداد هتافات “لقد فزنا! لقد فزنا!”، و”(نحن) أبطال، أبطال العالم!”.وكان أبرز المحتفلين في الشوارع، الجيل الفرنسي الشاب الذي لم يختبر فرحة مونديال 1998 بنفسه، ولم ير وجوه ديشان وزيدان وغيرهم ترسم على قوس النصر، وهو ما تكرر الأحد مع وجوه كيليان مبابي الذي اختير أفضل لاعب شاب في البطولة، وانطوان غريزمان وبول بوغبا وزملائهم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.