تسجيل الدخول

«مصالحة سورية» برعاية الاستخبارات المصرية

كل الوطن- فريق التحرير16 يوليو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
«مصالحة سورية» برعاية الاستخبارات المصرية

كل الوطن- رويترز: وقعت عدد من فصائل المعارضة المسلحة في الساحل السوري، اتفاقاً لوقف إطلاق النار في القاهرة «برعاية الاستخبارات العامة المصرية وبضمانة روسيا، ووساطة رئيس تيار الغد السوري أحمد الجربا»، بحسب ما أفادت «وكالة أنباء الشرق الأوسط» المصرية الرسمية.
وأوضحت الوكالة، اليوم (الإثنين)، أن «الاتفاق شمل المشاركة في جهود مكافحة الإرهاب، والعمل على اتخاذ تسوية سياسية للأزمة السورية، وعودة اللاجئين والنازحين إلى مناطقهم والإفراج عن المعتقلين».

ووقعت الفصائل المسلحة في ريف حمص الشمالي، وسط سورية، وعلى رأسها «جيش التوحيد»، على اتفاق في القاهرة أيضاً «برعاية مصر وضمانة روسيا ووساطة الجربا، للانضمام إلى جهود مكافحة الإرهاب في سورية، وإنشاء قوات لحفظ الأمن والسلام في المنطقة».

وأشارت الوكالة إلى أن «قادة الفصائل المشاركة في اجتماعات القاهرة وجهت الشكر للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي للجهود التي تبذلها مصر لحل الأزمة السورية ورفع المعاناة عن أبناء الشعب السوري».

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.