تسجيل الدخول

غارة إسرائيلية على موقعين لـ«حماس»

كل الوطن- فريق التحرير16 يوليو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
غارة إسرائيلية على موقعين لـ«حماس»
Palestinians pass a swing that was damaged by Israeli air strikes in Gaza City July 15, 2018. REUTERS/Suhaib Salem

كل الوطن- متابعات- رويترز- أ ف ب : أعلن الجيش الاسرائيلي اليوم (الاثنين) شن غارة جوية على موقعين لحركة «حماس» في قطاع غزة، رداً على إطلاق بالونات تحمل مواد حارقة انطلقت فوق السياج الحدودي لحرق أراض زراعية إسرائيلية.

واظهرت الضربات الإسرائيلية أنها كانت أكثر قساوة في ردها على مئات البالونات والطائرات الورقية التي تحمل مواد حارقة منذ بدء اطلاقها في نيسان (ابريل) الماضي.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية وسكان في غزة ان «الغارات استهدفت مواقع في منطقة بيت حانون شمال قطاع غزة، ولم توقع إصابات».

وأوضح الجيش الإسرائيلي أن الضربات «استهدفت منطقة قريبة من المكان الذي أطلقت منه بالونات تحمل مواد مشتعلة».

وأشار الناطق باسم جهاز الاطفاء الاسرائيلي ايلي كوهين إلى ان «اربعة حرائق اندلعت داخل اسرائيل الاثنين جراء الطائرات الورقية والبالونات التي تحمل مواد حارقة».

وأضاف أن «عدد الحرائق انخفض اليوم في شكل ملحوظ، مقارنة بمعدل 24 حريقاً في اليوم تقريباً».

وشنت إسرائيل غارات السبت على القطاع. وجرت أعنف مواجهات و تبادل إطلاق نار كثيف السبت بين إسرائيل وحركة «حماس» منذ عام 2014.

وكانت حماس أعلنت مساء السبت التوصل إلى وقف لإطلاق النار مع إسرائيل إثر تصعيد واسع شنته إسرائيل وأسفر عن شهيدين فلسطينيَيْن و15 جريحاً على الأقل. وأصيب أربعة إسرائيليين إثر سقوط قذيفة على منزل في مدينة سديروت القريبة من غزة .

وأكد رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتانياهو أن «حماس» تكبدت «اقسى ضربة» منذ حرب 2014.

وجاءت الضربات الاسرائيلية رداً على أشهر من الحرائق التي تسببت بها الطائرات الوقية والبالونات المحملة بمواد حارقة .

وقال نتانياهو اليوم اثناء زيارته لبلدة سديروت «اوعزنا إلى الجيش دحر وصد الطائرات الورقية والبالونات الحارقة ولا نزال في اوج هذا الحراك».

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.