تسجيل الدخول

“المطلق”: النبي ﷺ أمر زوجاته بالحجاب حتى من الأعمى

كل الوطن - فريق التحرير21 يوليو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
“المطلق”: النبي ﷺ أمر زوجاته بالحجاب حتى من الأعمى

كل الوطن – متابعات: دعا عضو هيئة كبار العلماء المستشار في الديوان الملكي، الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد المطلق، امرأة طلبت دليلاً تستطيع من خلاله إقناع اخرى بغطاء الوجه، إلى مراجعة مسائل الحجاب وتغطية الوجه في الكتب؛ لأن فيها أدلة كثيرة.

وأشار إلى رسالة الشيخ عبدالعزيز بن باز في الحجاب، وكتاب الشيخ إسماعيل الأنصاري في الرد على الشيخ الألباني في الحجاب”، موضحًا أن النبي ﷺ أمر زوجاته بالحجاب حتى من الأعمى.

وقال “المطلق”: لا تزعلوا من الخلاف، يعني ما دامت المسألة خلافية، والمسائل الخلافية الآن في الدين كثيرة جداً، والإنسان يحاول أن يجتهد وأن يستبرئ لدينه وعرضه.

جاء ذلك في معرض رده على سؤال خلال برنامجه الأسبوعي “استديو الجمعة” عبر إذاعة نداء الإسلام.

وقال الشيخ “المطلق”: قال تعالى: “يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ”، هذه الآية في الحجاب وكونها لا تقتنع ، فهذه المسألة ليست لك أنت ، فيه ناس لا يقتنعون مهما أتيت لهم بالأدلة، والنبي ﷺ أمر زوجاته بالحجاب حتى من الأعمى، حيث قال ﷺ :(أفعمياوان أنتما ألستما تبصرانه؟) وقال ﷺ لفاطمة بنت قيس اعتدّي عند ابن أم مكتوم فإنه رجل تضعين ثيابك عنده ولا يراك ونحو هذا.

وأضاف: ألّف الشيخ بن باز رسالة في الحجاب ، وأيضاً الشيخ إسماعيل الأنصاري ألّف كتابا في الرد على الشيخ الألباني في الحجاب.

وأردف: مثل هذه الأمور ينبغي أن تراجعوها في الكتب؛ لأن فيها أدلة كثيرة ، و لا تزعلوا من الخلاف ، يعني مادامت المسألة خلافية ، أنا سأعمل كذا وأنا أدعوك إلى هذا لأنني أرى أنه هو الأفضل والأطيب “.

وتابع: المسائل الخلافية الآن في الدين كثيرة جداً ، والإنسان يريد أن يكون دائماً في القول الأحوط والأقرب من الله تعالى.

وكانت المتصلة أم مروان قد قالت في تساؤلها: دار نقاش بيني وبين امرأة ، كنا نتناقش عن موضوع الحجاب وأنا أقول لها غطي وجهك ، فترد علي: لا توجد آية أو دليل على وجوب ذلك ، مجرد أنني أغطي الشعر وأتحجّب ، لكن أغطي وجهي لا يوجد دليل.

وأضافت: ذكرت لها قوله تعالى: ” يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ ” فلم تقتنع به ! ، وأيضاً استشهدت لها بحديث النبي ﷺ للسيدة عائشة عندما حجت فقال لها: عندما يقابلك الركبان أسدلي الغطاء على وجهك ، أيضا لم تقتنع .

وتابعت المتصلة: أريد من الشيخ أن يعطيني آية أو دليلاً بحيث إني أستطيع أقنعها بغطاء الوجه ، نعرف أن المراة كلها عورة إلا وجهها وكفيها في الصلاة ! وطبعاً مظاهر فتنة المرأة وجمالها كلها في وجهها.

المصدر: سبق

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.