تسجيل الدخول

تحذيرات من كارثة بيئية ببحر غزة والسكان يعزفون عنه

كل الوطن - فريق التحرير2 أغسطس 2018آخر تحديث : منذ سنتين
تحذيرات من كارثة بيئية ببحر غزة والسكان يعزفون عنه

يوماً بعد يوم تزداد نسبة تلوث مياه بحر غزة بفعل تصريف مياه الصرف الصحي تجاه البحر , بسبب عدم عمل محطات معالجة المياه العادمة , ما دفع القائمون على البلديات بتحويل مياه الصرف الصحي تجاه الشاطئ.

ونظراً لإزدياد نسبة التلوث بشكل كبير , فقد قررت البلديات والجهات المختصة بإصدار تعليمات بعدم السباحة به لتفادي إصابتهم بأي أمراض جراء تلوثه.

وبين مدير دائرة الصحة العامة في سلطة جودة البيئة عطية البرش , بأنه يتم ضخ 115 ألف متر مكعب من المياه العادمة يومياً تجاه الشاطئ , الأمر الذي أدى لتلوثه , وإصدار تعليمات رسمية بعدم السباحة به.

وحذر البرش من حدوث كارثة بيئية جراء إستمرار تدفق مياه الصرف الصحي تجاه البحر.

المواطنة أم أحمد الفرا : قالت بأنهم ينتظرون قدوم فصل الصيف بفارغ الصبر , للترفيه عن الأطفال والسباحة به , لكن الأمر هذا العام مختلف عن العام الماضي , فلون البحر تغير وأصبح مائل للأسود , إضافة للروائح الكريهة.

وأضافت الفرا بأنها تفضل الجلوس في البيت طوال الوقت , وعدم المجيئ للبحر الملوث.

في حين قال محمود الشطلي , بأنه على الرغم من تلوث البحر والروائح الكريهة له , إلا أنه ما يزال المتنفس الوحيد لسكان قطاع غزة , فلا يوجد مكان مجاني للترفيه للسكان سوى هذا البحر.

وعلى ناحية آخرى , هناك من يفضلون الجلوس بكافيهات ليست ببعيدة عن شاطئ البحر , هرباً من الروائح الكريهة , إضافة لرؤية شاطئ البحر من بعيد لكن دون الإقتراب منه خوفاً على صحتهم.

وبين عدد من أصحاب الكافيهات , بأن عدد مرتادي البحر هذا العام أٌقل من الأعوام الماضية بسبب التلوث الذي بات واضحاً للجميع , وأن العوائل أصبحت تفضل الذهاب للمسابح الخاصة وأماكن آخرى , وعدم المجيئ لشاطئ البحر.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.