تسجيل الدخول

فضيحة اغتصاب طالبات مراهقات تهز الجيش الكوري الجنوبي

كل الوطن - فريق التحرير31 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
فضيحة اغتصاب طالبات مراهقات تهز الجيش الكوري الجنوبي

خلصت تحقيقات أجرتها سيئول ونشرت نتائجها اليوم، إلى أن أكثر من 12 امرأة تعرضن للاغتصاب من جنود بلادهن أثناء قمعهم للمتظاهرين في انتفاضة غوانغجو المطالبة بالديمقراطية في البلاد.

وأبرزت نتائج التحقيق وجود 17 حالة للانتهاكات الجنسية وفرض القانون العرفي وغيرها من التجاوزات الأخرى المرتبطة بانتهاك حقوق المرأة والسجناء المدنيين.

وكشف التحقيق أن معظم التجاوزات المذكورة، حدثت أثناء المراحل الأولى لانطلاق الانتفاضة وأن ضحاياها من الطالبات المراهقات والبالغات على حد سواء.

وحسب إفادات شهود عيان حصل عليها، ثمة جنديان أو أكثر أقدموا على اغتصاب عدد من الضحايا تحت تهديد السلاح.

انتفاضة مدينة غوانغجو حصلت إثر تنظيم طلاب الجامعات تظاهرة حاشدة بالمدينة في الثامن عشر من مايو 1980، للتنديد بحكم الرئيس السابق تشون دو هوان، الذي استولى على الحكم بعد انقلاب عسكري أطاح بسلفه.

ومع عمليات الترهيب والاعتقال التي مارسها الجيش لقمع المتظاهرين انضم المواطنون العاديون للمشاركة في التظاهرات، ومع تطور الأحداث اضطر المدنيون للتسلح بعد أن تعرضوا لإطلاق النار بالذخيرة الحية من قبل الجيش.

المصدر: “يونهاب”

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.