تسجيل الدخول

مجلس التعاون الخليجي يدعم جهود المبعوث الأممي إلى اليمن

كل الوطن - فريق التحرير4 نوفمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
مجلس التعاون الخليجي يدعم جهود المبعوث الأممي إلى اليمن

أعرب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف بن راشد الزياني عن دعمه للجهود التي يبذلها مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث من أجل استئناف مشاورات السلام.

وقال الأمين العام في اتصال هاتفي أجراه مع المبعوث الأممي مارتن غريفيث: “إن مشاورات السلام اليمنية المرتقبة تمثل فرصة مواتية لحوار جاد بين الأطراف اليمنية لإنهاء الحرب هناك ووقف معاناة الشعب اليمني، والتوصل إلى تسوية سياسية”.

وأكد عبد اللطيف بن راشد الزياني حرص مجلس التعاون على وقف نزيف الدم، ومواصلة الجهود لدعم اليمن وتعزيز استقراره والإسهام في إعادة الإعمار والبناء بما يحقق الخير والازدهار لليمن وشعبه.

ودعا الأمين العام الدول المعنية بالصراع في اليمن والمجتمع الدولي إلى مساندة جهود المبعوث الأممي مارتن غريفيث، مؤكدا أهمية الحل السياسي للأزمة اليمنية وفق المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن رقم 2216، من أجل إعادة الأمن والاستقرار إلى اليمن، وإنهاء معاناة الشعب اليمني.

وفي وقت سابق، صرحت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بأن المناخ مناسب لاستئناف محادثات السلام في أعقاب تصريحات مشابهة من وزير الخارجية مايك بومبيو، ووزير الدفاع جيمس ماتيس هذا الأسبوع.

وكان وزير خارجية الولايات المتحدة، ووزير دفاعها، قد حثا على وقف الأعمال القتالية في اليمن، واستئناف المحادثات التي انهارت في سبتمبر، في خطوة أشاد بها أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي كانوا ينتقدون وقوف الولايات المتحدة بلا حراك إزاء الحرب باليمن.

المصدر: واس + وكالات

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.