حبذا لو يستغل المعلم هذه الاوقات التي يقضيها في المدرسة اثناء التعليق بتحضير الدروس بدل تعليم الجدران كما ورد في المقالة. لانه اذا حضر الدرس لن ينام في الفصل امام الطلاب ويجعل نفسه اضحوكة ولن يقول لهم العبوا كون راسه فارغ من المعلومات التي يجب ان يشاركها الطلاب.. وغير هذا الكثير مما لا يتسع المقام لذكره وتعلمونه اكثر مني..
واخيرا وليس اخرا.. اذا لم يجد المدرس وقتا للتحضير في بيته كون هذا الامر اخر ما يشغل دماغه ( الا ما رحم ربي) حبذا لو تكون الاجازة يومين في الاسبوع فقط للطلاب وليس للمعلمين ليقوموا بواجبهم خلال ايام الدوام على اكمل وجه..
المطلوب اعطاء المدرس بعض الاهمية لمهنته التي يعيش من كسبها كي لا يدخل حراما الى جوفه وجوف من يعول.
تقبلوا مروري وجزاه الله خيرا كل من ينظر الى هذه المهنة والى طلابه انهم امانة في عنقه سيسأل عنها يوم القيامة