تسجيل الدخول

وزير إماراتي: مجابهة السلوك الإيراني يقوّي الاستقرار في المنطقة

كل الوطن- فريق التحرير11 نوفمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
وزير إماراتي: مجابهة السلوك الإيراني يقوّي الاستقرار في المنطقة

أبو ظبي – د ب أ : أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات أنور قرقاش اليوم الأحد أن المنطقة تمر باضطرابات وتحديات غير مسبوقة، مشيراً إلى أن بلاده تدعم سياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تجاه إيران.وقال قرقاش، في كلمته الافتتاحية اليوم لملتقى أبوظبي الاستراتيجي الخامس، الذي ينظمه مركز الإمارات للسياسات وبثها موقع (الإمارات اليوم) الإلكتروني: “إن الإمارات تنطلق في مجابهة هذه التحديات من مبادئ أساسية هي احترام السيادة والتعددية والتعاون ودعم الاستقرار”.وأوضح: “هناك مجموعة عناصر تقوي الاستقرار في المنطقة، أولها الحاجة إلى تحالف عربي لمعالجة التحديات الأمنية القائمة، وهذا التحالف لابد من أن يرتكز على السعودية ومصر لدورهما القيادي المنطقة، كما يعد مجلس التعاون الخليجي لاعباً رئيسياً في هذا التحالف”.وأضاف قرقاش أن “العنصر الثاني لدعم الاستقرار هو احترام السيادة الوطنية وإنهاء التدخل في شؤون الآخرين، وهذا يتطلب مجابهة سلوك إيران الداعم للميليشيات والمزعزع لأمن الدول”. ومن عناصر الاستقرار في المنطقة مواجهة مهددات الأمن النابعة من الإرهابيين، ولقد شهدنا في الفترة الأخيرة نجاحات مهمة في محاربة داعش بالعراق وسوريا، ومليشيا الحوثي الانقلابية في اليمن، إلا أن النجاح الكامل يقتضي أيضاً إحراز تقدم في مجابهة فكر التطرف”.وشدد وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات على ضرورة أن تتمتع دول المنطقة بالحوكمة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.