تسجيل الدخول

إسرائيل تدمر مقر فضائية “الأقصى” بغزة بالصواريخ

2018-11-13T01:00:22+03:00
2018-11-13T10:29:03+03:00
عربي ودولي
كل الوطن- فريق التحرير13 نوفمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
إسرائيل تدمر مقر فضائية “الأقصى” بغزة بالصواريخ

كل الوطن- متابعات- وكالة الاناضول: قصفت طائرات الجيش الإسرائيلي، مساء الإثنين، مقر فضائية الأقصى، التابعة لحركة “حماس”، في مدينة غزة، ما أدى إلى تدميره.

وأفاد مراسل وكالة الأناضول، بأن طائرات حربية إسرائيلية قصفت المقر، بنحو 10 صواريخ، ما أدى إلى تدميره بالكامل.

كما ألحق القصف الإسرائيلي للمقر أضرارا بالغة بالعديد من المنازل المحيطة به.

وتسبب تدمير مقر الفضائية بانقطاع بثها المباشر، قبل أن يعود بعد عدة دقائق، بحسب مراسل وكالة الأناضول، دون أن يتضح المكان الجديد للبث.
من جانبها، اعتبرت حركة “حماس” أن قصف إسرائيل لمقر فضائية الأقصى “عدوان همجي يعكس العقلية الإجرامية للعدو الإسرائيلي”.

ودعا المتحدث باسم الحركة، فوزي برهوم، في بيان وصل الأناضول نسخة منه، جميع الهيئات الدولية والقانونية والصحفية إلى إدانة هذا الفعل “العدواني الخطير”.

بدوره، وصف مسؤول المكتب الإعلامي لحركة الجهاد الإسلامي، داوود شهاب، في بيان له اطلعت عليه الأناضول، قصف مقر الفضائية بأنه “انتهاك عدواني خطير، وأكد شهاب أن القصف “سيؤدي لتوسيع رد المقاومة الفلسطينية”.

في السياق، استنكرت نقابة الصحفيين الفلسطينيين استهداف الجيش الإسرائيلي لمقر فضائية الأقصى وتدميره. واعتبرت النقابة، في بيان لها، أن القصف “جريمة ترتكبها قوات الاحتلال بحق وسائل الإعلام الفلسطينية”.

وتشن طائرات إسرائيلية منذ عدة ساعات غارات استهدفت عشرات الأهداف في أنحاء متفرقة من قطاع غزة، ما أسفر عن استشهاد ثلاثة فلسطينيين وإصابة 9 آخرين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.