تسجيل الدخول

قدس برس: العملية الإسرائيلية الفاشلة في غزة كانت تهدف إلى خطف قيادي في “القسام”

2018-11-13T10:34:38+03:00
2018-11-13T10:37:47+03:00
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير13 نوفمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
قدس برس: العملية الإسرائيلية الفاشلة في غزة كانت تهدف إلى خطف قيادي في “القسام”

كل الوطن – متابعات: فوجئت بعملية الاغتيال التي نفذتها يوم أمس وحدة القوات الخاصة التابعة للجيش الإسرائيلي، بالنظر إلى قطع مراحل هامة من مفاوضات التهدئة مع الجانب الإسرائيلي برعاية مصر.

وأضاف المصدر، الذي طلب من “قدس برس” عدم ذكر اسمه، أن حركة “حماس” شعرت للمرة الأولى بوجود رغبة إسرائيلية للتوصل لاتفاقية تهدئة، مشيرا إلى سماح إسرائيل للجانب القطري بإدخال مساعدات مالية وعينية للقطاع قبل عدة أيام.

ورجح المصدر أن يكون الهدف الرئيس من العملية الفاشلة التي نفذها الجيش الإسرائيلي، خطف القيادي القسامي نور بركة، من أجل زيادة قوة أوراق إسرائيل التفاوضية.

وفي ذات الوقت أكد المصدر، أن تحقيقات في ما جرى يوم أمس ما زالت مستمرة، مشيرا إلا أنه من غير المستبعد أن تنفيذ العملية جاء من قبل أطراف إسرائيلية غير راغبة بإنجاز اتفاق التهدئة، بحسب قوله.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.