تسجيل الدخول

«هادي» يرد على التدخلات الدولية ويدعو للمضي في عمليات الحسم العسكري

2018-11-14T14:51:52+03:00
2018-11-14T14:56:33+03:00
عربي ودوليهنا اليمن
كل الوطن- فريق التحرير14 نوفمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
«هادي» يرد على التدخلات الدولية ويدعو للمضي في عمليات الحسم العسكري

كل الوطن- مارب برس: رد فخامة رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي اليوم الثلاثاء 13 نوفمبر /تشرين الثاني 2018م على كل التدخلات الدولية الاخيرة الهافة الى انقاذ المليشيات الحوثية من الهزيمة التاريخية والأبدية بعتبار تلك التدخلات اتت في ظل الانتصارات المتتالية التي يحققها ابطال الجيش، ضد المليشيات الانقلابية في كافة الجبهات القتالية .

حيث دعا الرئيس هادي اليوم الثلاثاء الى انتفاضة شعبية في المحافظات التي ما تزال خاضعة للميشيات الانقلابية .

وأشاد الرئيس عبدربه منصور هادي خلال إتصال هاتفي اجراه اليوم مع محافظ محافظة الحديدة، الدكتور، الحسن علي طاهر بالبطولات والتضحيات التي يقدمها ابناء شعبنا اليمني والجيش الوطني ومقاومته الباسلة ومختلف الوحدات التي تسطر الانتصارات في جبهة الساحل الغربي حتى وصولها اليوم عمق مدينة الحديدة لتطهيرها من دنس وعبث مليشيات الانقلاب والكهنوت الحوثية الايرانية و بدعم وإسناد من الأشقاء في دول التحالف العربي لدعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية…مشيراً إلى أن معاناة أبناء الحديدة ستنتهي مع دحر الميليشيات الانقلابية التي تتهاوى مواقعها يوماً بعد آخر وتلوذ بالفرار أمام بطولات الجيش الوطني.

كما أجرى الرئيس هادي اليوم إتصالاً هاتفياً بمحافظ محافظة إب اللواء الركن عبدالوهاب سيف الوائلي اطلع من خلاله على الجهود التي تبذلها قيادة المحافظة والوحدات العسكرية لتحرير المحافظة من سيطرة المليشيا الحوثية الإنقلابية الموالية لإيران .

وأشاد رئيس الجمهورية بالانتصارات التي يسطرها أبطال الجيش الوطني والمقاومة في معارك التحرير واستعادة الدولة وإنهاء الحالة الانقلابية وتخليص الوطن والمواطن من المعاناة التي تسببت بها مليشيا الانقلاب.

وأكد رئيس الجمهورية على قدرة وانتفاضة الشعب اليمني في كل المحافظات ومنها محافظة إب على تحقيق النصر على المليشيات الحوثية التي تعيش الان أسوأ لحظاتها نتيجة للخسائر والهزائم الكبيرة التي تعرضت لها بسبب صمود واستبسال أبناء شعبنا وبدعم وإسناد من الأشقاء في دول التحالف العربي لدعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية.

مراقبون اكدوا لـ«مأرب برس» بأن زيارة وزير الخارجية البريطاني للسعودية خلال اليومين الماضيين وكذلك الدعوات الامريكية الاخيرة الهادفة لوقف العمليات العسكرية في اليمن لن تكون إلا بمثابة قارب النجاة المنقذ للمليشيات الحوثية الإيرانية الذي اغرقه اليوم رد وموقف الرئيس هادي الذي اثبت على ان عجلة الحسم العسكري مستمرة حتى دحر الانقلاب ومليشياته والتي باتت تعيش لحظات الهزيمة الاخيرة وخصوصاً في ظل تقدم قوات الجيش في عمق مدينة الحديدة والاقتراب من السيطرة على مينائها الذي تعتبره المليشيات الشريان الرئيسي لتدفق دعمها التمويني والحربي القادم من،ايران …لافتين الى ان السلام الحقيقي الذي ينشدة ابناء الشعب اليمني لن يتحقق إلا من وراء الحسم العسكري وتحرير اليمن من مليشيات الموت الحوثية وما دونه لن يكون إلا انقلاب على احلام الشعب اليمني وخيانه لدماء الشهداء

هذا وكان وزير الخارجية الأمريكية«مايك بومبي» قد اجرى الاحد اتصال هاتفي مع ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان دعا فيه الى وقف العمليات العسكرية في اليمن في مساعي جديدة تهدف الى انقاذ المليشيات الحوثية من الهزائم المتتالية

.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.