تسجيل الدخول

رئيس البرلمان العربي : جولة سمو ولي العهد العربية والمشاركة في قمة العشرين عكست المكانة الرفيعة والتقدير الكبير للمملكة

كل الوطن- فريق التحرير4 ديسمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
رئيس البرلمان العربي : جولة سمو ولي العهد العربية والمشاركة في قمة العشرين عكست المكانة الرفيعة والتقدير الكبير للمملكة

القاهرة- واس: أكد رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل بن فهم السلمي، أن الزيارات التي قام بها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، لعددٍ من الدول العربية والمشاركة في قمة العشرين بالأرجنتين، جاءت انطلاقًا من حرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – لتعزيز وتمتين علاقات المملكة مع الدول العربية الشقيقة.

وقال في تصريح له اليوم، إن جولة سمو ولي العهد العربية تؤكد حرص المملكة العربية السعودية التام على رفع مستوى التضامن والتعاون والتقارب مع الدول العربية لأعلى مستوياته، وتعزيز العلاقات مع الأشقاء العرب رسميًا وشعبيًا، من خلال شراكة عربية قوية وراسخة تخدم قضايا ومصالح الأمة العربية وتحافظ على أمنها الوطني وتتصدى لكل من يُحاول المساس بسيادة دولها والعبث بأمن واستقرار مجتمعاتها.

وأوضح أن الجولة قدمت رؤية راجحة ونموذجًا عمليًا لتحفيز التعاون العربي العربي في المجالات كافة، وعكست مكانة ومنزلة المملكة الكبيرة والراسخة كونها تمثل أحد الركائز الأساسية للأمن الوطني العربي والدفاع عن قضايا الأمة العربية وتحقيق الأمن والسلم في المنطقة والعالم، وحرصها على أمن وسلامة وسيادة الدول العربية وإدراكها للمخاطر التي تهددها.

وأشار إلى أن مشاركة سمو ولي العهد بناءً على توجيه خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – في قمة مجموعة العشرين واللقاءات التي أجراها سموه مع قادة العالم، جاءت تأكيدًا للمكانة الكبيرة للمملكة على المستوى الدولي وتقديرًا من العالم للدور الرائد لاقتصاد المملكة ضمن منظومة الاقتصاد الدولي، وعكست الدور المحوري للاقتصاد السعودي في استقرار ودعم الاقتصاد العالمي، وأن إعلان استضافة المملكة للقمة 2020 يؤكد دور المملكة كقوة في السياسة والاقتصاد والتجارة العالمية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.