في عهد الملك سلمان.. عسير تستقبل ذكرى البيعة بمشروعات تنموية واقتصادية واعدة

في عهد الملك سلمان.. عسير تستقبل ذكرى البيعة بمشروعات تنموية واقتصادية واعدة

ابها- واس: تحل الذكرى الرابعة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله – مقاليد الحكم في البلاد، والوطن وأبناؤه يتباهى في كل منطقة ومدينة وقرية وهجرة، اعتزازاً بقائد الحزم والعزم والإنجاز والعدل، الذي أكمل مسيرة تنموية متوازنة ومتجددة الأهداف، تُحقِق ما توحدت لأجله وتأسست عليه المملكة العربية السعودية على يد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود ـ طيب الله ثراه ـ

.وسلطت وكالة الأنباء السعودية الأضواء على مسيرة التنمية التي شهدتها مدن ومناطق ومحافظات المملكة من شرقها إلى غربها ومن شمالها إلى جنوبها، مستعرضة أبرز الإنجازات على خطى مسيرة التنمية التي يحظى بها كل مواطن ومقيم.فحظيت منطقة عسير كغيرها من مناطق المملكة بتوجيهات القيادة الرشيدة ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير وسمو نائبه الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز، لتنعم بالعديد من المشروعات التنموية التي رسمت لها ملامح المستقبل الزاهر الذي تزهو به في مختلف الأصعدة.ويأتي صدور أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ بالموافقة على إنشاء هيئة عليا لتطوير منطقة عسير باسم “الهيئة العليا لتطوير منطقة عسير”، تأكيدًا لمؤشرات التحول نحو التنمية المتجددة الفتية التي يقود مسيرتها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظه الله- الأمر الذي سيحدث نقلة نوعية لمدن ومحافظات ومراكز عسير، ويرتفع خلال الأعوام القادمة مستوى العمل التنموي وتقديم الخدمات ليتحقق لها أهداف المكانة السياحية التي تسعى إليها المنطقة.

وتحتضن منطقة عسير مجموعة من المدن الكبرى والمحافظات الهامّة، أبرزها العاصمة الإدارية للمنطقة “مدينة أبها” ومحافظات خميس مشيط وبيشة ومحايل عسير وظهران الجنوب والنماص وتنومة وبلقرن وتثليث وأحد رفيدة وسراة عبيدة وطريب والحرجة والبرك ورجال ألمع وبارق والمجاردة، تتناثر جميعها على مساحة تقدر بـ 81 ألف كيلو متر مربع، وسط مقومات متعددة تتميز بها عن غيرها من مناطق المملكة بين موقعها الجغرافي، والتنوع المناخي، والطبيعة المتباينة، وشبكة الطرق المترابطة مع مناطق المملكة، ومطاريها الدولي في أبها والإقليمي في بيشة، إضافة إلى ما تشتهر به من مواقع أثرية وتاريخية، ومتنزهات وطنية تنتثر من السهل إلى الجبل والساحل، والمشروعات التنموية، والفنادق والمنشآت السياحية، وما تتميز به من ثقافات متنوعة وموروثات شعبية منوعة.

رابط مختصر
2018-12-07 2018-12-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

كل الوطن1