تعرف على السير الذاتية للوزراء السعوديين الجدد

كل الوطن - فريق التحريرآخر تحديث : الجمعة 28 ديسمبر 2018 - 2:43 مساءً
تعرف على السير الذاتية للوزراء السعوديين الجدد

أجرى الملك سلمان تغيرات جذرية لمؤسسات المملكة العربية السعودية شملت تعينات وزارية ودمج بعض الهيئات «الخبر» ينشر السير الذاتية للوزراء الجدد.

* السيرة الذاتية لوزير الاتصالات وتقنية المعلومات محمد السويل

تولى الدكتور السويل إدارة مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، وكان محافظا لهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية، وقاد السويل جهود تحرير سوق الاتصالات وتحرير طيف الترددات بالمملكة، ثم طرح ترخيص الاتصالات الجوالة في مزاد عالمي.

واكتسب السويل خبرات كثيرة، خاصة أن والده إبراهيم بن عبد الله بن عبد العزيز بن عبد الله السويل، عمل وزيرا للخارجية وللزراعة ومستشارا بالديوان الملكي.

حصل السويل على درجة بكالوريوس العلوم في الهندسة العامة (النظم) من جامعة الملك فهد للبترول والمعادن عام 1972، ثم درجة ماجستير العلوم عام 1975، ثم درجة الدكتوراه في علوم الحاسب الآلي (اللوغاريتمات) عام 1979 من جامعة جنوب كاليفورنيا.

وعمل في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن رئيسا لقسم هندسة النظم، ورئيسا لقسم علوم الحاسب الآلي، وعميدا لكلية علوم وهندسة الحاسب الآلي، ثم انتقل إلى مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية؛ حيث شغل منصب نائب الرئيس لمعاهد الأبحاث من عام 1991 حتى 2003.

كما شغل أيضا منصب محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات من مارس (آذار) 2003 إلى يونيو (حزيران) 2007.

ويشارك الدكتور السويّل في عضوية مجالس إدارات كثير من المؤسسات والشركات، أحدثها مجلس إدارة شركة «أرامكو السعودية».

وقد تولى تدريس عدد من المقررات الدراسية في علوم الحاسب الآلي، والرياضيات الحسابية، وأمن المعلومات في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وجامعة الملك سعود، ونشر عدة أبحاث في مؤتمرات ومجلات إقليمية وعالمية، تشمل مجالات اهتماماته البحثية والتعقيد الحسابي.

والدكتور السويل من مواليد محافظة المهد، في ديسمبر (كانون الأول) عام 1950.

* السيرة الذاتية لمستشار الديوان الملكي فهد السماوي

ولد الدكتور فهد السماري المستشار في الديوان الملكي في الرياض عام 1377هـ، وحصل على شهادة الدكتوراه في التاريخ الحديث والعلاقات الدولية من جامعة كاليفورنيا – ريفر سايد – بالولايات المتحدة الأميركية عام 1410هـ، وشهادة البكالوريوس في التاريخ من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عام 1401هـ.

تولى كثيرا من الأعمال، أهمها مستشار بديوان ولي العهد، وأمين عام لدارة الملك عبد العزيز، ووكيل لوزارة التعليم العالي للعلاقات الثقافية، وعميد للبحث العلمي بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، وأستاذ مشارك بقسم التاريخ بكلية العلوم الاجتماعية بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

كما عمل عضوا بمجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والآثار، وعضوا بمجلس الأمناء للشركة السعودية للأبحاث والنشر، وأمينا عاما لمراكز الوثائق والدراسات بدول مجلس التعاون الخليجي، ورئيسا لتحرير مجلة «الدارة»، وعضوا بمجلس إدارة الجمعية السعودية للمحافظة على التراث، وأمينا عاما مساعدا للأمانة العامة للاحتفال بمناسبة مرور مائة عام على تأسيس المملكة وعضوا للجنة التحضيرية.

وقد حصل الدكتور السماري على وسام الملك عبد العزيز من الدرجة الأولى، ووسام الفارس من حكومة إيطاليا

وللمستشار في الديوان الملكي كثير من المؤلفات هي «مكتبة الملك خالد بن عبد العزيز الخاصة» (1431هـ)، «مكتبة الملك فيصل بن عبد العزيز الخاصة» (1429هـ)، «مكتبة الملك سعود بن عبد العزيز الخاصة» (1427هـ)، «خواطر من أجل الوطن» (1425هـ)، «الملك عبد العزيز وألمانيا (دراسة تاريخية للعلاقات السعودية – الألمانية)» 1420هـ، «أصدقاء وذكريات (انطباعات وذكريات أميركية عن الحياة والعمل في المملكة العربية السعودية)» 1419هـ، «رحلة إلى وسط الجزيرة العربية – ليبنز (1419هـ، تعليق ومراجعة)»، «موسوعة تاريخ الملك عبد العزيز الدبلوماسي» (وآخرون، 1419هـ)، «الزيارة الملكية» (1419هـ)، «مكتبة الملك عبد العزيز آل سعود الخاصة» (الرياض، 141هـ)، «ببليوجرافيا المملكة العربية السعودية في عهد الملك عبد العزيز» (الرياض، 1414هـ)، «أزمة الخليج العربي: دراسة في الخلفية التاريخية والعوامل السياسية» (الرياض: الحرس الوطني، 1412هـ).

* السيرة الذاتية لرئيس «الطيران المدني»..سليمان الحمدان

تخصص في الإدارة والتسويق ولد سليمان بن عبد الله الحمدان، الذي عُين مساء أمس رئيسا للهيئة العامة للطيران المدني، عام 1955م.

وحصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال عام 1985م من جامعة نيوهيفن بالولايات المتحدة الأميركية، في تخصص الإدارة والتنظيم والتسويق، وبكالوريوس العلوم الإدارية عام 1979م من كلية التجارة بجامعة الرياض.

عمل في الصندوق السعودي للتنمية، وبنوك، وشركة وطنية للخدمات الجوية، وحصل على كثير من الدورات التدريبية المتخصصة داخل السعودية وخارجها.

كما اختير عضوا في كثير من اللجان والجمعيات والهيئات؛ منها: الهيئة الاستشارية للمجلس الاقتصادي الأعلى، واللجنة الاستشارية بكلية الإدارة الصناعية بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وكذلك عضوا بمجالس إدارات كثير من الشركات والمؤسسات الأكاديمية.

* السيرة الذاتية لوزير الصحة احمد الخطيب

ولد أحمد بن عقيل بن فهد الخطيب، وزير الصحة عضو مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، في مدينة الرياض عام 1385هـ، وحصل على درجة البكالوريوس في إدارة الأعمال من جامعة الملك سعود، ودبلوم في التخطيط المالي ودبلوم في إدارة الثروات من جامعة ديلهاوسي في كندا.

التحق ببنك الرياض عام 1992م وعمل على تأسيس إدارة استثمارات العملاء، وعمل في إدارات البنك المختلفة لمدة 11 عاما، كما التحق ببنك ساب في عام 2003م، وشارك في تأسيس المصرفية الإسلامية (أمانة)، بعد ذلك انتقل إلى الخدمات الخاصة مديرا عاما.

وفي عام 2006م أسس شركة جدوى للاستثمار، والتحق بديوان ولي العهد مستشارا، وعمل مستشارا لوزير الدفاع ومديرا لمشروع تطوير وزارة الدفاع، بعدها انتقل للعمل مستشارا في الديوان الملكي.

حصل على الكثير من الدورات المصرفية والمالية خلال فترة عمله ودورات في القيادة، وشارك في مجالس كثيرة وفي عضوية مجلس إدارة مصفاة تكرير الزيوت (لوبريف) وترأس لجنة المراجعة.

كما شارك في عضوية مجلس إدارة شركة جدوى للاستثمار والشركة السعودية للأبحاث والتسويق ومجموعة الحكير ومجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالرياض وجمعية أبحاث الإعاقة.

* السيرة الذاتية لوزير المالية

حصل محمد بن عبد الله الجدعان، رئيس هيئة السوق المالية الجديد، على درجة البكالوريوس في تخصص الشريعة الإسلامية (الاقتصاد الإسلامي) من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عام 1986م، ودبلوم دراسات الأنظمة من معهد الإدارة العامة بالرياض عام 1998م.

عمل عضوا في الهيئة الاستشارية بالمجلس الاقتصادي الأعلى منذ 2009م، فرئيسا لمجلس إدارة المركز السعودي للتحكيم التجاري عام 2014م، وعضوا بمجلس إدارة الهيئة العامة للاستثمار منذ 2014م، ثم عضوا باللجنة الاستشارية بهيئة السوق المالية منذ عام 2013، وعضوا بلجنة المحامين بالغرفة التجارية والصناعية منذ 2013م، ثم عضوا بقائمة المحكمين السعوديين الصادرة عن وزارة العدل السعودية، ومساعدا لرئيس إدارة طب الأسرة والمجتمع بالمستشفى العسكري.

كما عمل أيضا في مجال تقديم الاستشارات القانونية الخاصة بتنظيم الشركات والقانون التجاري، ويشمل ذلك حقوق المساهمين، والطرح العام (الاكتتاب)، والدمج، والتملك، والمشاريع المشتركة، وتقديم الاستشارات القانونية للشركات والبنوك والجهات الاستثمارية المحلية والعالمية، حول مختلف المسائل التنظيمية والتأسيس والهيكلة، والاستشارات الخاصة بأسواق المال، والشركات والتمويل وتدريب المحامين السعوديين الشباب.

* السيرة الذاتية لوزير التعليم بعد الدمج عزام الدخيل

يتسلم الدكتور عزام بن محمد الدخيل، اليوم، أول حقيبة تعليمية بعد دمج وزارة التعليم العالي والتربية والتعليم، في وزارة واحدة تحمل اسم «وزارة التعليم».

وزير التعليم الجديد ولد في 31 ديسمبر (كانون الأول) عام 1959م في مكة المكرمة، وتلقى تعليمه العام من الابتدائي حتى الثانوي في مدينة الرياض، وحصل على بكالوريوس الهندسة في العمارة من جامعة الملك سعود بالرياض عام 1981، ونال الماجستير في العمارة من جامعة ولاية كاليفورنيا الأميركية عام 1985م عن رسالة بعنوان «آثار التطور العمراني السريع على المباني التقليدية في السعودية».

وحصل على الدكتوراه في الهندسة المدنية تخصص إدارة مشاريع من جامعة دندي البريطانية عام 2002، وكان عنوان أطروحته «موقف العاملين من قرارات الإدارة في بيئة العمل متعددة الجنسيات».

والدكتور عزام هو زميل فخري في قسم الصحافة في جامعة لندن البريطانية، ويشغل منصب رئيس مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز «مسك».

وبدأ حياته العملية في القطاع الحكومي حيث تولى منصب مدير مشروع بالصندوق السعودي للتنمية وذلك خلال الفترة من 1981 إلى 1989م، وأشرف على دراسات الجدوى ومتابعة تنفيذ مشاريع تنموية في عدد من الدول العربية، الآسيوية والأفريقية، ومع بداية التسعينات انتقل للعمل في القطاع الخاص، حيث تولى إدارة عدد من الشركات البارزة في عدد من المؤسسات والشركات الإقليمية الكبرى، من بين هذه الشركات مؤسسة الصقري، شركة نافا، ثم شركة سكاب، وأخيرا المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق.

في الفترة من 1991 إلى 1999 تولى منصب نائب الرئيس في شركة نافا، التي تضم 10 شركات في مجالات متنوعة وغير متجانسة، كالطب والزراعة والتجارة والصناعة والسفر والشحن والتشغيل والصيانة والأمن.

خلال الفترة من 1999 إلى 2003 تولى منصب نائب الرئيس في مجموعة سكاب، التي تعتبر إحدى أكبر المجموعات في قطاع الأعمال في السعودية، وتضم مجموعة من الشركات في مجالات أنظمة حماية البيئة، وإعادة التدوير، وتعبئة المياه المعدنية، والمقاولات، والعقارات، والسفر والسياحة، والمنتجات الغذائية.

في عام 2003 تولى منصب مدير عام الشركة السعودية للتوزيع، وهي إحدى شركات المجموعة السعودية للأبحاث والنشر.

في عام 2008 عين رئيسا تنفيذيا للمجموعة السعودية للأبحاث والنشر، وفي 5 يناير (كانون الثاني) صدر قرار بتعينه عضوا منتدبا للمجموعة السعودية للأبحاث والتسويق حتى أبريل (نيسان) 2014م.

والدكتور عزام بن محمد الدخيل عضو في عدد من مجالس الإدارات، وهي: مجلس إدارة مؤسسة الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز (مسك)، ومجلس إدارة المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق، ومجلس إدارة الشركة السعودية للطباعة والتغليف، كما أنه عضو من القطاع الأهلي في مجلس إدارة المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، وعضو مجلس إدارة شركة عسير، وعضو مجلس إدارة الشركة السعودية لخدمات السيارات والمعدات (ساسكو)، وعضو في الشركة العقارية السعودية، ومؤسس ورئيس اتحاد ناشري الشرق الأوسط.

* السيرة الذاتية لعميد القضاة وعراب تدوين الأحكام عبدالرحمن السند

الدكتور عبد الرحمن السند كان مديرا للجامعة الإسلامية في المدينة المنورة، وعميد المعهد العالي للقضاء، ونائب رئيس المجلس الاستشاري واللجنة العليا للتطوير فيه، وأستاذ كرسي الشيخ سعد بن عبد الله بن غنيم لدراسات تقنين وتدوين الأحكام الشرعية، ومؤسس وعميد التعلّم الإلكتروني والتعليم عن بعد، وأستاذا في الفقه المقارن بالمعهد العالي للقضاء في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، وخبير في مجمع الفقه الإسلامي الدولي، وعضو مجلس إدارة الجمعية العلمية القضائية السعودية، ورئيس هيئة تحرير مجلة «قضاء»، وعضو هيئة تحرير مجلة العلوم الشرعية، وعضو مجلس إدارة الجمعية العلمية السعودية الفقهية الطبية، وعضو مجلس إدارة مركز التميز البحثي للقضايا الفقهية المعاصرة، وعضو في عدد من اللجان الخاصة بإعداد الأنظمة في بعض الأجهزة الحكومية.

وللدكتور السند عدد من المؤلفات، منها: «الأحكام الفقهية للتعاملات الإلكترونية» و«مسائل فقهية معاصرة» و«الدين النصيحة» و«الشهادة بالاستفاضة وتطبيقاتها القضائية»، وعدد من البحوث العلمية الأخرى.

ويحمل الدكتور عبد الرحمن السند درجة الدكتوراه من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في الفقه المقارن بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف، والرسالة بعنوان «أحكام تقنية المعلومات» بتخصص الفقه المقارن، ونال درجة الماجستير في الفقه المقارن بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى، ودرجة البكالوريوس في كلية الشريعة، ونال أيضا البكالوريوس من جامعة الملك سعود في الحاسب الآلي.

وعمل السند مديرا للجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة حتى صدور أمر تعينيه مديرا للأمر بالمعروف، وعمل عميدا للمعهد العالي للقضاء حتى تاريخ 15-11-1434هــ، وعميد عمادة التعليم عن بعد بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية (1428 – 1433 هــ)، ورئيس قسم الفقه المقارن بالمعهد العالي للقضاء بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية (1428 – 1433 هــ)، وعضو هيئة التدريس بقسم الفقه المقارن بالمعهد العالي للقضاء بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية إلى تاريخ 15-11-1434هــ.

وأشرف السند على مناقشة عدد من رسائل الماجستير والدكتوراه، وقام بتدريس مواد الفقه والمعاملات المالية المعاصرة والمرافعات الشرعية والمقاصد الشرعية بالمعهد العالي للقضاء.

ورئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عضو باللجنة العلمية لجائزة الأمير نايف بن عبد العزيز للسنة النبوية، وعضو مجلس إدارة مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، وعضو مجلس منطقة المدينة المنورة، وعضو مجلس أمناء مؤسسة المدينة المنورة الخيرية لتنمية المجتمع، وعضو مجلس المعهد العالي للقضاء بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، وعضو اللجنة العليا لتطوير المعهد العالي للقضاء بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، وعضو اللجنة العليا للإشراف على التعليم عن بعد بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

والدكتور السند عضو فريق عمل أحكام في المعلوماتية بمشروع الخطة الوطنية لتقنية المعلومات، وعضو لجنة إعداد نظام التواقيع الإلكترونية بمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، وعضو لجنة إعداد نظام التجارة الإلكترونية بوزارة التجارة، والخبير بمجمع الفقه الإسلامي الدولي.

المصدر – عكاظ

رابط مختصر
2018-12-28 2018-12-28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

كل الوطن - فريق التحرير