اكتشاف طبيب مزيف داخل مستشفى في ألمانيا

اكتشاف طبيب مزيف داخل مستشفى في ألمانيا

كل الوطن- متابعات : ادَّعى شخص في الثامنة والثلاثين أنه طبيب وعمل لفترة قصيرة بأحد مستشفيات ولاية هيسن الألمانية.

وقال جونتر كلاوس مدير مستشفى ميلسونجر أسكليبيوس بولاية هيسن اليوم الجمعة إنه بعد عدة تكليفات طبية انكشف عجزه وعدم كفاءته.وقدم المستشفى الكائن بدائرة شفالم إيدر بميلسونجن بلاغاً ضد الشخص الذي يرجح أنه محتال، والذي سبقت إدانته بعقوبة السجن بسبب حادثة مشابهة من قبل، إلا أن الحكم لم يكن دخل حيز التنفيذ، حيث أطلق سراحه مقابل كفالة.

وذكر المستشفى أن الرجل تقدم للوظيفة بمستندات مزيفة، بعد أن خرج من الحبس الاحتياطي، الذي لم يكن المستشفى يعرف شيئا عنه، فعينته في خدمات الطوارئ خلال الصيف كمساعد.

إلا أن الطبيب المزيف انكشف بعد ثلاث أو أربع مهام طبية، حيث لم يتمكن من اتباع إجراءات متعارف عليها عند عمليات نقل الدم، ما أثار ريبة إحدى الممرضات.وأضاف المدير كلاوس قائلا: “لقد فشل أمام الممرضات، ومن مزايا المستشفيات الصغيرة أن العاملين بها يتحدثون معاً في كثير من الأمور”.

وأفاد الادعاء العام في كاسل بأن الرجل أودع الحبس الاحتياطي ثانية، مشيرا إلى أنها ليست المحاولة الأولى له في الزعم بأنه طبيب، وقد تقدم للعديد من المستشفيات وعين مرة طبيباً تحت الاختبار، لكنه انكشف هناك أيضاً، وقد حكم عليه لهذه الأسباب مؤخراً بالسجن عامين وخمسة أشهر.

ولكن لأنه استأنف على الحكم فإن الحكم لم ينفذ، غير أنه قد صدر بحقه الآن أمر بالسجن للمرة الثانية بسبب تزوير المستندات وممارسة الغش. وقال متحدث باسم الادعاء العام إن الرجل وضع في الحبس الاحتياطي بمقتضى الأمر الأول بالقبض عليه.

رابط مختصر
2019-01-12 2019-01-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

كل الوطن1