الحربي: المملكة لم تحول الحج إلى سياحة دينية بل تقدم لهم الخدمات

kolalwatn
2014-03-09T16:05:46+03:00
محليات
kolalwatn26 مايو 2010آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:05 مساءً
الحربي: المملكة لم تحول الحج إلى سياحة دينية بل تقدم لهم الخدمات
kolalwatn

كل الوطن- المركز الاعلامى- عليا الناجى : أكد الباحث في التصميم العمراني نداء الحربي على أن المملكة لم تحول الحج إلى سياحة دينية في المملكة ، مشيرا

عشرة آلاف موقع  بالمملكة للتنمية السياحية..

إقرأ أيضا

البيان الختامي لمؤتمر التراث: قلق من المخاطر التي تتهدد التراث المعماري الإسلامي في القدس

توصيات مؤتمر التراث: “خارطة طريق” للمحافظة على التراث العمراني في العالم الإسلامي

محمد عابس: الإعلام السعودي ينقل صوراً مشرقة للمؤتمر الدولي الأول للتراث العمراني

كما كان يفعل أجدادهم..أهالي الرياض مدعوون للبناء بالطين والحجر واللبن يوم غد الخميس

زوار: معرض مؤتمر التراث العمراني الاسلامي: . تراثنا العمراني كنز يجب الحفاظ عليه

الحربي: المملكة لم تحول الحج إلى سياحة دينية بل تقدم لهم الخدمات

شبام اليمن وبوابات الكويت وأسواق دبي القديمة تجتمع في الرياض

على هامش مؤتمر التراث الإسلامي..الإعلان عن تأسيس شركة للفنادق التراثية بالسعودية

الأمير سلطان بن سلمان يزور جناح شركة “سوليدير” في مؤتمر التراث العمراني

قائمة ثانية من الملخصات من اوراق العمل‏ المؤتمر الدولي للتراث العمراني

إنشاء مركز فني وعلمي متخصص في البناء بالطين في الدرعية التاريخية

زوار مؤتمر التراث يجولون على معالم الريـاض

قائمة بالدول العربية المشاركة في المؤتمر الدولي للتراث العمراني

ملخصات من اوراق العمل‏ في المؤتمر الدولي للتراث العمراني

وزارء السياحة في العالم الاسلامي يزورون المتحف الوطني السعودي

برعاية خادم الحرمين..افتتاح المؤتمر الدولي الأول للتراث العمراني اليوم الأحد

اليوم إفتتاح المؤتمر الدولي الأول للتراث العمراني في الدول الإسلامية

 فعاليات سياحية وثقافية في أنحاء المملكة ضمن مؤتمر دولي للتراث العمراني

كل الوطن- المركز الاعلامى- عليا الناجى : أكد الباحث في التصميم العمراني نداء الحربي على أن المملكة لم تحول الحج إلى سياحة دينية في المملكة ، مشيرا إلى أن مئات آلاف  الحجاج يأتون سنويا إلى المملكة لأداء شعيرة إسلامية ولا ينبغي استغلالهم.

 وأوضح الحربي في رده على مداخلة لأحد الحضور، في ختام المؤتمر الدولي الأول للتراث العمراني في الدول الإسلامية، والتي طالب فيها تحويل الحج على سياحية دينية في المملكة ، أن المملكة تقدم خدماتها للحجاج  في موسم الحج ولم تحول ذلك يوما لسياحة.

وفي ذات السياق  قال الحربي خلال ورقة عمله حول دراسته التحليلية عن التنمية السياحية الثقافية المتوازنة للمناطق التاريخية أن الحاجة باتت مُلحة لتفعيل التنمية السياحية للمناطق بالمملكة لاسيما وان إستراتيجية الهيئة العامة للسياحة والآثار للتنمية السياحية تهدف لتشجيع القطاع الخاص على المشاركة في التنمية السياحية الثقافية .

وأضاف الحربي أن هناك عشرة آلاف موقع للتنمية السياحية بالمملكة منها 6 آلاف موقع مؤهل للتنمية السياحية، منوها إلى حاجة المملكة لوضع أطر للتنمية السياحية الثقافية المتوازنة حفاظا على هويتها .

وتساءل  الحربي عن كيفية جعل المناطق التاريخية مناطق سياحية ثقافية متوازنة وجذابة ، مبينا الحاجة لوجود سياسة عامه للتنمية السياحية والثقافية وتوفير المحفزات لتشجيع القطاع الخاص للاستثمار إضافة لوجود نظام للمتابعة والتقويم للمشاريع ووضع أنظمة وضوابط لتحقيق التنمية السياحية .

من جهته استعرض المهندس المعماري أستاذ جامعة الشيخ العربية التبسي بالجزائر  الدكتور أبو العربي لخضر أسباب تلف المعالم المعمارية وطرق رد الاعتبار لها بقلعة بني حماد الطبيعية بالجزائر مبينا الخصائص البيئة وأثرها في ضياع التراث العمراني لاسيما وأن عوامل التلف الفيزيائية كالرياح والعواصف والأمطار والسيول والزلازل كانت سببا بضياع بعض المعالم بقلعة بني حماد الطبيعية.

إلى ذلك طالب أستاذ العمارة والتخطيط بجامعة إب باليمن الدكتور أحمد عماد حسين خلال ورقة عمله بعنوان” إعادة تأهيل حي إلجائه مدينة إب القديمة”  بعمل نظام ضبط لبناء المدينة القديمية بإب لاسيما وأنها تمتاز بجمال الطبيعة الذي لم يستثمر حتى الآن إضافة للعمل على إعادة تأهيل وإنشاء المباني التراثية السكنية المعرضة للسقوط أو المهدمة مع الحفاظ على الطابع العمراني والتراثي للمنطقة.

وعلى الصعيد ذاته ارتأى أستاذ العمارة والتخطيط الدكتور أحمد يحيى بالجامعة البريطانية بمصر خلال ورقة عملة تحت عنوان” إعادة توظيف المباني التراثية ودورها في استدامة البيئات التراثية”بالمحافظة على التراث القديم لمدينة القصير المصرية وعدم استخدامها كمنطقة سياحية كمدينة شرم الشيخ .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.