صحيفة: دبلوماسية السعودية أحرجت الدول الكبرى بعد نجاحها في “رأب الصدع” بين جارتين نوويتين!

كل الوطنآخر تحديث : الثلاثاء 5 مارس 2019 - 4:05 مساءً
صحيفة: دبلوماسية السعودية أحرجت الدول الكبرى بعد نجاحها في “رأب الصدع” بين جارتين نوويتين!

احتفت صحيفة سعودية بإشادة وزير إعلام باكستان بدور المملكة في التخفيف من التوتر العسكري في شبه القارة الهندية، مشيرة إلى دور الرياض في نزع فتيل الحرب بين الجارتين النوويتين.

وأكدت صحيفة “سبق” الإلكترونية أن السعودية أثبتت “أنها تتمتع بدبلوماسية على مستوى عال جدا من الخبرة والكفاءة، وهو ما يؤهلها لتحقيق ما عجزت عنه أقوى الدبلوماسيات في العالم، وذلك ما يعكسه تصريح وزير الإعلام الباكستاني فؤاد شودري، الذي أكد فيه أن السعودية أدت دورا مهما في تخفيف التوتر العسكري بين باكستان والهند من خلال قوة النفوذ الدبلوماسي السعودي، وقدرته على التفاوض، ومن ثم الإقناع لتحقيق الأهداف المرجوة”.

ونقلت الصحيفة عن الوزير الباكستاني قوله إن “السعودية حركت باقي الدول كالإمارات والولايات المتحدة لأداء دور في منع الهند من الاستمرار في تصعيد التوتر مع باكستان”، ما رأت فيه “إشارة إلى ما تتمتع به السعودية من شبكة علاقات قوية مع دول المنطقة والعالم، وقدرتها على التأثير الإيجابي في هذه الدول، بما يعزز السلم والأمن الدوليين”.

ومضت في هذا السياق قائلة، إن تصريح وزير الإعلام الباكستاني قد يحرج “الدبلوماسيات الغربية، ويضعها في موقف محرج للغاية، لأنها فشلت فيما نجحت فيه الدبلوماسية السعودية”.

واستندت الصحيفة في ذلك إلى أن “الوزير الباكستاني على علم تام بجهود الدول التي سعت لرأب الصدع بين الهند وباكستان، ويعلم أيضا بثقل كل دولة وخبراتها في حل الخلافات الدولية، ويشير تصريحه إلى أن الحل جاء على وقع الجهود الدبلوماسية السعودية دون غيرها، وهو ما قد يعيد النظر في قدرة الدبلوماسيات الغربية”.

ورصد تقرير الصحيفة بهذه المناسبة أن المملكة “وفي هدوء تام، وبعيدا عن فلاشات كاميرات الإعلام” نجحت فيما وصف بـ”رأب الصدع بين إسلام آباد ونيودلهي، وإقناع قادة البلدين بأنه لا مناص من الجلوس إلى طاولة المفاوضات، والتحاور والنقاش لحل الخلافات العالقة”.

ورأت أن هذا النجاح للدبلوماسية السعودية “يضعها في مقدمة الدول الكبرى التي سيتم الاستعانة بها في الأزمات الدولية”، لافتة إلى أن دبلوماسية الرياض تستند إلى “الثقل السياسي والاقتصادي والديني والثقافي للمملكة، التي تلتزم بمبادئ وقيم لا تحيد عنها”.

وفي مناسبة ثانية، تساءلت الصحيفة “كيف استطاعت السعودية نزع فتيل الحرب بين الجارتين النوويتين؟.. التجربة الأفغانية والإفريقية تخبرنا”.

وعلقت بهذا الشأن قائلة “لم يكن تصريح وزير الإعلام الباكستاني فؤاد شودري بأن المملكة العربية السعودية أدت دورا مهما في تخفيف التوتر العسكري بين باكستان والهند مستغربا في ظل تصاعد الدور السعودي الرائد في تخفيف حدة التوترات في البؤر الساخنة حول العالم”.

وأشارت إلى أن الدبلوماسية السعودية لعبت أدوارا وصفتها بالتاريخية “من إثيوبيا وإريتريا إلى أفغانستان وصولا للجارتين النوويتين اللدودتين”.

المصدر: سبق

رابط مختصر
2019-03-05 2019-03-05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

كل الوطن